a7lashella

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف نفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه وسنسعد بذلك فى منتديات أحلى شلة .


نورتوا المنتدى
يسعدنا أن تنضم إلى أسرتنا بالتسجيل
للتسجيل فى مـنـتـديــات أحلى شلة
و إذا كنت مسجل لدينا لا تبخل علينا بالدخول



 
الرئيسيةHomeالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   السبت مايو 02, 2009 12:25 am

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

Very Happy





انا بصراحة نتيجة حبى القاتل

للراحل العملاق نزار قبانى

الذى كما قالوا عنه

طوع اللغة العربية حتى اجلسها المقاهى

قررت ان اقوم بعمل مكتبة كاملة لكل اعماله فى هذا الموضوع

واتمنى ان اكملها الى اخرها

تتضمن قصة حياته

وجميع قصائده التى كتبها

من الرومانسية حتى السياسية

ولكن ما اطلبه من الاعضاء هى عدم الرد على اى موضوع داخل المكتبة

الا بعد الانتهاء منها حتى تكون على قدر كبير من الجمال والتنسيق

شكرا لكم

ولنبدأ العمل



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:18 pm

قصيدة الشقيقتان

قلم الحمرة .. أختاه .. ففي
شرفات الظن، ميعادي معه
أين أصباغي.. ومشطي .. والحلي؟
إن بي وجدا كوجد الزوبعة
ناوليني الثوب من مشجبه
ومن الديباج هاتي أروعه
سرحيني .. جمليني .. لوني
ظفري الشاحب إني مسرعة
جوربي نار .. فهل أنقذته؟
من يد موشكة أن تقطعه
ما كذبت الله .. فيما أدعي
كاد أن يهجر قلبي موضعة
رحمة .. يا هند هل أمضى له
وأنا مبهورة .. ممتقعة ..
إنه الآن .. إلى موعدنا
جبهة .. باذخة .. مرتفعة
ورداء يحصد الشمس .. جوى
وفم لون الفصول الأربعة
لا أسميه .. وإن كان اسمه
نقرة العود .. وبوح المزرعة
لو سألت الريش من أجفانه
أتقي البرد به .. لاقتلعه
ركزي يا هند شغلى .. فعلى
سحبات الرصد ميعادي معه





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:20 pm

قصيدة الصليب الذهبي

أنقطة نورٍ .. بين نهديك ترجف

صليبك هذا .. زينةٌ أم
تصوف ؟


على قالبي شمعٍ .. يمد
بساطه


ومن دورقي ماسٍ .. يعل
ويرشف


تدلى كعنقود اللهيب ..
وحوله


تثور الأماني ، والقميص
المرفرف

يتوه على كنزي بياضٍ
ونعمةٍ


ويكرع من حقي رخامٍ ..
ويسرف


تكمش بالصدر الفطيم ..
فتارةً


يقر .. وطوراً يستثار
ويعنف


***

أمرتعش الأسلاك .. يا
لون حيرتي

سريرك مصقولٌ .. وأرضك
متحف


مداك أضاميم القرنفل ..
فانطلق


على زحمة الأفياء ..
دربك مترف

أتشكو ؟ وهل يشكو الذي
تحت رأسه

حريرٌ .. وأضواءٌ ..
ووردٌ منتف

أجامحة السلسال .. إني
شاعرٌ


حروفي لهيب الله .. هل
نتعرف ؟

طلعت على عمري خيال
نبيةٍ


صليبٌ .. وسلسالٌ ثمينٌ
.. ومعطف

ترهبت في عمر الورود ..
ومن له


براءة هذا الوجه ، هل
يتقشف


أتبغين مرضاة السماء ..
وإنما


بمثلك تعتز السماء
وتشرف


***

أذات الصليب اللؤلؤي ..
تلفتي


وراءك هذا المؤمن
المتطرف

فلا تمنعي أجري .. وأنت
جميلةٌ


ولا تقطعي حبلي ..
ودينك ينصف

على صدرك المعتز ..
ينتحر الأسى

وتبرا جراحات المسيح
وتنشف


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:21 pm

قصيدة الضفائر السود

"رآها تتسرح مرة وتنثر

الليل على كتفيها ..."

يا شعرها .. على يدي

شلال ضوءٍ أسود ..

ألمه .. ألمه

سنابلاً لم تحصد ..

لا تربطيه .. واجعلي

على المساء مقعدي ..

من عمرنا .. على مخدات

الشذا ، لم نرقد ..

***

وحررته .. من شريطٍ

أصفر .. مغرد

واستغرقت أصابعي

في ملعبٍ .. حرٍ .. ندي

وفر .. نهر عتمةٍ

على الرخام الأجعد ..

تقلني .. أرجوحةٌ سوداء

حيرى المقصد ..

توزع الليل .. على

صباح جيدٍ أجيد

هناك . طاشت خصلةٌ

كثيرة التمرد ..

تسر لي .. أشواق صدرٍ

أهوج التنهد ..

ونبضة النهد الصغير

الصاعد .. المغرد

تستقطر النبيذ من

لون فمٍ لم يعقد ..

وترضع الضياء .. من

نهدٍ .. صبي المولد

***

قد نلتقي في نجمةٍ

زرقاء .. لا تستبعدي

تصوري .. ماذا يكون
العمر


لو لم توجدي !




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:22 pm

قصيدة الطوابع


أعرف ياسيدتي


أن الرجال كلهم لديك كالطوابع . .


مجموعة من أغرب الطوابع . .


وأنذر الطوابع





على جدار القلب تلصقينهم


وحين تتعبين تنزعينهم . .


من دفتر الأشواق كالطوابع . .


أعرف أيضا أنني . .


ما كنت إلا طابعا من جملة الطوابع . . .



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:23 pm

قصيدة الطيران فوق سطح العالم
1


قررت نهائياً.. أن
أتفرغ لك..

فليس هناك قضيةٌ

تستحق أن يموت الإنسان
من أجلها

إلا حبك..

ولا محطةٌ تستحق الوقوف
فيها


إلا محطة شعرك الليلي

وليس هناك أيديولوجية
متكاملة

أكثر إقناعاً من تقاطيع
وجهك..


وليس هناك مكانٌ
للانتحار

أعلى من ذروة نهديك..

لقد جربت كل الأعمال
اليدويه

من رسمٍ على الزجاج..

وحفرٍ على الخشب

واستنفدت جميع امكانيات
الصلصال والسيراميك

فلم أكتشف آنيةً خزفيةً

أكثر تناسقاً من جسدك

وأصغيت إلى عشرات
التنويعات على البيانو

فلم أستمع إلى معزوفةٍ

أحسن تأليفاً من أصابعك...

3

أن أتخلى عن جواز سفري

وأصبح واحداً من رعاياك.

قررت نهائياً..

أن أتعلق بأية سحابةٍ

هاربةٍ مع أطفالها
باتجاه البحر

فلم يعد لي وطنٌ ألتجئ
إليه..


سوى سواحل يديك..

أنت الوطن الأخير
الباقي على خريطة الحريه

أنت الوطن الأخير الذي
أطعمني من جوعٍ..

وآمنني من خوف..

وكل الأوطان الأخرى..
أوطانٌ كاريكاتوريه

كرسوم والت ديزني..

أو بوليسية...

كمؤلفات آغاتا كريستي..

أنت آخر سنبله..

وآخر قمر..

وآخر حمامه..

وآخر غمامه

وآخر مركبٍ أتعلق به..

قبل وصول التتار....

*

أنت آخر وردةٍ أشمها

قبل أن ينتهي زمن الورد..

وآخر كتابٍ أقرؤه..

قبل أن تحترق كل
المكتبات

وآخر كلمةٍ أكتبها

قبل أن يأتي زوار الفجر

وآخر علاقةٍ أقيمها مع
امرأه


قبل أن تصبح الأنوثه

كلمةً نفتش عنها
بالعدسات المكبره

في المعاجم والموسوعات....

4

قررت أن أذهب معك..

وآخر نقطةٍ من دمي...

إنني مشتاقٌ إلى الجزر
التي لا تتعامل مع الوقت

ولا تقرأ الجرائد
اليوميه

لم يعد عندي أي متاعٍ
يؤسف عليه...

فلحمي.. أكلته الأسماك
بين بيروت ولارنكا

ووطني..

نشلوه من جيبي قبل أن
أصعد إلى ظهر

السفينه...

وتذكرة هويتي...

عليها صورة رجلٍ آخر..

كان يشبهني قبل خمسين
عاماً..


ماذا تنتظرين كي تفتحي
قلوع شعرك الأسود؟؟

إن رائحة الملح
والتوتياء في الميناء

تخترقني كسيفٍ معدني

فلماذا لا تفتحين واحداً
من شرايينك لإيوائي؟

أنا الذي فتحت جميع
شراييني..

لاستقبالك...

5

لم يعد عندي أسئلةٌ
أطرحها


فأنت والبحر..

لم يعد عندي ارتباطاتٌ
بأي حجر...

أو بأية شجره

أو بأية رائحه..

أو بأية خزانة ملابس..

فكل ما تبقى لي..

هو سروال الجينز الأزرق
الذي ألبسه.

والذي كان رفيق تسكعي..

ورفيق السفر.. والمنفى،
والمقاهي،

والقطارات،

وبواخر الشحن، والدوار،
والليل، والبراندي،

والجنس، والصراخ العصبي
في دهاليز الجنون.

كل ما تبقى لي...

هو هذا الجينز التاريخي..

المغطى بالطعنات.. وفتات
الخبز..


وفتات الجنس.. وفتات
صرخاتي ودموعي..

والذي صار المتحف
القومي لمشاعري..

والمفكرة التي أسجل
عليها مواعيد الإقلاع..

والرسو.. ومواعيد
الغيبوبة والكحول

وصار، بعد سقوط كل
الأوطان..

وطني...

6

لن أعود إلى حماقاتي
السابقه..

ولن أسألك إلى أين؟

إن الجغرافيا لم تعد
عندي ذات موضوع

العالم.

والمسافة بين ولادتي
وموتي تحسب

بالسنتيمرات.

لن أسألك إلى أين؟

المهم.. أن تنتزعيني من
ذاكرتي


ومن أوراق الرزنامة
العربية..

وترميني على ظهر سفينةٍ

لا ترفع علم أي دوله....

فأنا لم أعد مكترثاً
بالممالك.. ولا

بالجمهوريات..

إن زجاجة البراندي..

هي الجمهورية الأكثر
عدلاً وأماناً في التاريخ..

فاغسلي قدميك بمائها
المقدس


فهذه فرصتنا الوحيده..

للطيران فوق سطح العالم....

إن زجاجة البراندي..

هي الجمهورية الأكثر
عدلاً وأماناً في التاريخ..

فاغسلي قدميك بمائها
المقدس


فهذه فرصتنا الوحيده..

للطيران فوق سطح العالم....



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:24 pm

قصيدة الطيور السويسريّة


حملت جرائدي العربية

وجلست لأقرأها

على ضفاف بحيرة جنيف

فجأةً..

هربت مئات الطيور، مذعورة

كأنها خافت على ثقافة أولادها

من عناوين جرائدي..

وأخبار بلادي...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:26 pm

قصيدة العصفور

لو حميناه من البرد قليلا..

وحميناه من العين قليلا..

لو غسلنا قدميه بمياه
الورد والآس قليلا..

آه .. لو نحن أخذناه
إلى ساحات باريس العظيمه

وتصورنا معه..

مرةً في ساحة
(الفاندوم) أو في ساحة (الباستيل)

أو في الضفة اليسرى من
السين..


آهٍ .. لو تدحرجنا على
الثلج معه..

وهو بالقبعة الزرقاء
يجري..


ودموعي جدولٌ يجري معه..

2

آه .. لو نحن أخذناه
إلى عالم (ديزني)..

وركبنا في القطارات
التي تمرق من بين ملايين

الفراشات إلى قوس قزح..

آه .. لو نحن استجبنا
لأمانيه الصغيرات..

وآهٍ.. لو أكلنا معه
(البيتزا) بروما..

وتجولنا بأحياء فلورنسا..

وتركناه ليرمي خبزه
لطيور (البندقيه)..

فلماذا هرب العصفور منا
يا شقيه؟

قد رسمناه بأهداب
الجفون


ونحتناه بأحداق العيون

وانتظرناه قروناً ..
وقرون


فلماذا هرب العصفور
منا؟


دون أن يلقي التحيه...

3

ربما.. لو أنت من جنتك
الخضراء ، يا سيدتي..

لم تطرديه ..

ربما .. لو أنت ، يا
سيدتي ، لم تقتليه..

كان سلطان زمانه..

ربما ... لو كان حياً

دخل الشمس على ظهر
حصانه


ربما .. لو قال شعراً..

يقطر السكر من تحت
لسانه


ربما .. لو شاء يوماً
أن يغني..

يطلع الورد على قوس
كمانه..


ربما .. لو ظل حياً..

حرك الأرض بأطراف بنانه..

4

لا تقولي : (لا تؤاخذني ) ..

فقد كان قضاءً وقدر..

هل يكون الجهل والسخف
قضاءً وقدر؟

قمراً كان..

ومن يقتل ، يا سيدتي ،
ضوء القمر؟

وتراً كان..

ومن يقطع من عودٍ وتر؟

مطراً كان ..

ولن يأتي إلينا مرةً
أخرى المطر..

أنت لو أعطيته الفرصة
يا سيدتي..

ربما كان المسيح
المنتظر...

5

آه .. يا قاتلة الحلم
الجميل المبتكر..

مؤسفٌ أن يقتل الإنسان
حلما..


مؤسفٌ أن تكسري في الأفق
نجما..


يا التي تبكي طوال
الليل عصفور الأمل

سبق السيف العزل..

لا تلوميني إذا ما يبس
الدمع بعيني

وصار القلب فحما..

فأنا كنت أباً..

مدهش الأحلام.. لكن

أنت ، يا سيدتي ، ما
كنت أما..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:27 pm

قصيدة العقدة الخضراء


يا عقدتى .. ارتفى مطل اخضرارْ



ويا نهارى ، قبل أن يكون نهارْ



يا رحلة فى الطيب ، لاتنتهى



قرارها الموعود ، أن لا قرارْ



ويا قلوع الصحْو .. منشورة



أخجلت بالخفق ، غرور البحارْ



يصفق الشباك ، شباكنا



إذا تمرّينَ .. ويسعى الستارْ



وتنهض التلة ترنو إلى



عش عصافير مع الصيف طارْ ..



تختبىء النحلاتُ فى ظلها



تظن فيها كرمة أو جدارْ



يعضها الحسونُ .. في جريهِ



فبينها وبينهُ .. ألفُ ثارْ



يعضها .. يعضها .. من جوىً



ضلَّ . فما هذا زمان البذارْ



العقدة الخضراء .. فى قريتى



حكاية تحكى وطيب مثارْ



قطعة صحو .. رطبت سهلنا



فارتاح نبع ، واستلذ انحدارْ



للشرق - إما طفرتضحكة



وللنجيمات على انهمارْ ..



* * *



إن لحتِ قبلَ الشمس فى بابنا



توقفي .. ولوْ لِلَمِّ الإزارْ



لكل قرميد لدينا يدٌ



و كل شباكٍ لدينا انتظارْ ..





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:28 pm

قصيدة العطر

العطر لغةٌ لها مفرداتها ، وحروفها ، وأبجديتها ، ككل

اللغات .

والعطور أصنافٌ وأمزجة .

منها ما هو تمتمة ..

ومنها ما هو صلاة ..

ومنها ما هو غزوةٌ
بربرية
...

وللعطر المتحضر روعته ..

كما للعطر المتوحش
روعته أيضاً ..

وهذا بالطبع يتوقف على
الحالة النفسية التي نكون فيها،

عندما نستقبل العطر .
وعلى نوع المرأة التي تستعمل

العطر .

والرجل أيضاً ، يلعب
لعبته في تقييم العطر ..

بمعنى أن أنف الرجل
مرتبطٌ بثقافته ، وتجربته، ومستواه

الحضاري .

هناك رجالٌ يفضلون
العطور التي تهمس..

منهم من يفضلون العطور
التي تصرخ..

ومنهم من يفضلون العطور
التي تغتال ....

ثم أن نوعية علاقتنا
بالمرأة تلعب دورها في تحديد نوع

العطر الذي يقنعنا ..

فعطر العشيقة شيء ..

وعطر الحبيبة شيءٌ آخر ..

وعطر الطالبة ذات السبع
عشر سنة شيء ..

وعطر السيدة في
الأربعين شيءٌ مختلف ..

وبالنسبة لي، يتغير
العطر الذي أحب ، بتغير حالتي النفسية ..

ففي بعض الأحيان ، أحب
العطر الذي نسي الكلام ...

وفي بعض الأحيان ، أحب
العطر الذي يدخل في حوار

طويل معي ..

وفي بعض الأحيان أحب
العطر المسالم ..

وفي بعض الأحيان أحب
العطر المتوحش ..

والعدواني ..

على أن خياري الأول
والأخير، في مسألة العطر ، هو

أنني أحب المرأة ـ
الغمامة التي تخرج من تحت الدوش

وهي لا تحمل على جسدها
إلا رائحة الصابون ..

وقطرات الماء ...






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:29 pm

قصيدة القبلة الأولى

عامان .. مرا عليها يا مقبلتي


وعطرها لم يزل يجري على شفتي


كأنها الآن .. لم تذهب حلاوتها


ولا يزال شذاها ملء صومعتي


إذ كان شعرك في كفي زوبعة


وكأن ثغرك أحطابي .. وموقدتي


قولي. أأفرغت في ثغري الجحيم وهل


من الهوى أن تكوني أنت محرقتي


لما تصالب ثغرانا بدافئة


لمحت في شفتيها طيف مقبرتي


تروي الحكايات أن الثغر معصية


حمراء .. إنك قد حببت معصيتي


ويزعم الناس أن الثغر ملعبها


فما لها التهمت عظمي وأوردتي؟


يا طيب قبلتك الأولى .. يرف بها


شذا جبالي .. وغاباتي .. وأوديتي


ويا نبيذية الثغر الصبي .. إذا


ذكرته غرقت بالماء حنجرتي..


ماذا على شفتي السفلى تركت .. وهل


طبعتها في فمي الملهوب .. أم رئتي؟


لم يبق لي منك .. إلا خيط رائحة


يدعوك أن ترجعي للوكر .. سيدتي


ذهبت أنت لغيري .. وهي باقية


نبعا من الوهج .. لم ينشف .. ولم يمت


تركتني جائع الأعصاب .. منفردا


أنا على نهم الميعاد .. فالتفتي.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:30 pm

قصيدة القدس

بكيت.. حتى انتهت الدموع


صليت.. حتى ذابت الشموع


ركعت.. حتى ملّني الركوع


سألت عن محمد، فيكِ وعن يسوع


يا قُدسُ، يا مدينة تفوح أنبياء


يا أقصر الدروبِ بين الأرضِ والسماء


يا قدسُ، يا منارةَ الشرائع


يا طفلةً جميلةً محروقةَ الأصابع


حزينةٌ عيناكِ، يا مدينةَ البتول


يا واحةً ظليلةً مرَّ بها الرسول


حزينةٌ حجارةُ الشوارع


حزينةٌ مآذنُ الجوامع


يا قُدس، يا جميلةً تلتفُّ بالسواد


من يقرعُ الأجراسَ في كنيسةِ القيامة؟


صبيحةَ الآحاد..


من يحملُ الألعابَ للأولاد؟


في ليلةِ الميلاد..


يا قدسُ، يا مدينةَ الأحزان


يا دمعةً كبيرةً تجولُ في الأجفان


من يوقفُ العدوان؟


عليكِ، يا لؤلؤةَ الأديان


من يغسل الدماءَ عن حجارةِ الجدران؟


من ينقذُ الإنجيل؟


من ينقذُ القرآن؟


من ينقذُ المسيحَ ممن قتلوا المسيح؟


من ينقذُ الإنسان؟


يا قدسُ.. يا مدينتي


يا قدسُ.. يا حبيبتي


غداً.. غداً.. سيزهر الليمون


وتفرحُ السنابلُ الخضراءُ والزيتون


وتضحكُ العيون..


وترجعُ الحمائمُ المهاجرة..


إلى السقوفِ الطاهره


ويرجعُ الأطفالُ يلعبون


ويلتقي الآباءُ والبنون


على رباك الزاهرة..


يا بلدي..


يا بلد السلام والزيتون



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:32 pm

قصيدة القرار

إنّي عشِقْتُكِ .. واتَّخذْتُ قَرَاري


فلِمَنْ أُقدِّمُ _ يا تُرى _ أَعْذَاري


لا سلطةً في الحُبِّ .. تعلو سُلْطتي


فالرأيُ رأيي .. والخيارُ خِياري


هذي أحاسيسي .. فلا تتدخَّلي


أرجوكِ ، بين البَحْرِ والبَحَّارِ ..


ظلِّي على أرض الحياد .. فإنَّني


سأزيدُ إصراراً على إصرارِ


ماذا أَخافُ ؟ أنا الشرائعُ كلُّها


وأنا المحيطُ .. وأنتِ من أنهاري


وأنا النساءُ ، جَعَلْتُهُنَّ خواتماً


بأصابعي .. وكواكباً بِمَدَاري


خَلِّيكِ صامتةً .. ولا تتكلَّمي


فأنا أُديرُ مع النساء حواري


وأنا الذي أُعطي مراسيمَ الهوى


للواقفاتِ أمامَ باب مَزاري


وأنا أُرتِّبُ دولتي .. وخرائطي


وأنا الذي أختارُ لونَ بحاري


وأنا أُقرِّرُ مَنْ سيدخُلُ جنَّتي


وأنا أُقرِّرُ منْ سيدخُلُ ناري


أنا في الهوى مُتَحكِّمٌ .. متسلِّطٌ


في كلِّ عِشْقِ نَكْهةُ اسْتِعمارِ


فاسْتَسْلِمي لإرادتي ومشيئتي


واسْتقبِلي بطفولةٍ أمطاري..


إنْ كانَ عندي ما أقولُ .. فإنَّني


سأقولُهُ للواحدِ القهَّارِ...


عَيْنَاكِ وَحْدَهُما هُمَا شَرْعيَّتي


مراكبي ، وصديقَتَا أسْفَاري


إنْ كانَ لي وَطَنٌ .. فوجهُكِ موطني


أو كانَ لي دارٌ .. فحبُّكِ داري


مَنْ ذا يُحاسبني عليكِ .. وأنتِ لي


هِبَةُ السماء .. ونِعْمةُ الأقدارِ؟


مَنْ ذا يُحاسبني على ما في دمي


مِنْ لُؤلُؤٍ .. وزُمُرُّدٍ .. ومَحَارِ؟


أَيُناقِشُونَ الديكَ في ألوانِهِ ؟


وشقائقَ النُعْمانِ في نَوَّارِ؟


يا أنتِ .. يا سُلْطَانتي ، ومليكتي


يا كوكبي البحريَّ .. يا عَشْتَاري


إني أُحبُّكِ .. دونَ أيِّ تحفُّظٍ


وأعيشُ فيكِ ولادتي .. ودماري


إنّي اقْتَرَفْتُكِ .. عامداً مُتَعمِّداً


إنْ كنتِ عاراً .. يا لروعةِ عاري


ماذا أخافُ ؟ ومَنْ أخافُ ؟ أنا الذي


نامَ الزمانُ على صدى أوتاري


وأنا مفاتيحُ القصيدةِ في يدي


من قبل بَشَّارٍ .. ومن مِهْيَارِ


وأنا جعلتُ الشِعْرَ خُبزاً ساخناً


وجعلتُهُ ثَمَراً على الأشجارِ


سافرتُ في بَحْرِ النساءِ .. ولم أزَلْ


_ من يومِهَا _ مقطوعةً أخباري..


***


يا غابةً تمشي على أقدامها


وتَرُشُّني يقُرُنْفُلٍ وبَهَارِ


شَفَتاكِ تشتعلانِ مثلَ فضيحةٍ


والناهدانِ بحالة استِنْفَارِ


وعَلاقتي بهما تَظَلُّ حميمةً


كَعَلاقةِ الثُوَّارِ بالثُوَّارِ..


فَتشَرَّفي بهوايَ كلَّ دقيقةٍ


وتباركي بجداولي وبِذَاري


أنا جيّدٌ جدّاً .. إذا أحْبَبْتِني


فتعلَّمي أن تفهمي أطواري..


مَنْ ذا يُقَاضيني ؟ وأنتِ قضيَّتي


ورفيقُ أحلامي ، وضوءُ نَهَاري


مَنْ ذا يهدِّدُني ؟ وأنتِ حَضَارتي


وثَقَافتي ، وكِتابتي ، ومَنَاري..


إنِّي اسْتَقَلْتُ من القبائل كُلِّها


وتركتُ خلفي خَيْمَتي وغُبَاري


هُمْ يرفُضُونَ طُفُولتي .. ونُبُوءَتي


وأنا رفضتُ مدائنَ الفُخَّارِ..


كلُّ القبائل لا تريدُ نساءَها


أن يكتشفْنَ الحبَّ في أشعاري..


كلُّ السلاطين الذين عرفتُهُمْ..


قَطَعوا يديَّ ، وصَادَرُوا أشعاري


لكنَّني قاتَلْتُهُمْ .. وقَتَلْتُهُمْ


ومررتُ بالتاريخ كالإعصارِ
..



أَسْقَطْتُ بالكلمَاتِ ألفَ خليفة ..


وحفرت بالكلمات ألف جدار


أَصَغيرتي .. إنَّ السفينةَ أَبْحَرتْ


فَتتم حذفهاوَّمي كَحَمَامةٍ بجواري


ما عادَ يَنْفعُكِ البُكَاءُ ولا الأسى


فلقدْ عشِقْتُكِ .. واتَّخَذْتُ قراري




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:33 pm

القصيدة البحرية


في مرفأ عينيك الأزرق

أمطارٌ من ضوءٍ مسموع

وشموسٌ دائخةٌ.. وقلوع

ترسم رحلتها للمطلق

*

في مرفأ عينيك الأزرق

شباكٌ بحري مفتوح

وطيورٌ في الأبعاد تلوح

تبحث عن جزرٍ لم تخلق..

*

في مرفأ عينيك الأزرق..

يتساقط ثلجٌ في تموز

ومراكب حبلى بالفيروز

أغرقت البحر ولم تغرق..

*

في مرفأ عينيك الأزرق

أركض كالطفل على الصخر

أستنشق رائحة البحر..

وأعود كعصفورٍ مرهق..

*

في مرفأ عينيك الأزرق..

أحلم بالبحر وبالابحار

وأصيد ملايين الأقمار

وعقود اللؤلؤ والزنبق

*

في مرفأ عينيك الأزرق

تتكلم في الليل الأحجار..

في دفتر عينيك المغلق

من خبأ آلاف الأشعار؟

*

لو أني.. لو أني.. بحار

لو أحدٌ يمنحني زورق..

أرسيت قلوعي كل مساء

في مرفأ عينيك الأزرق .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الأحد مايو 03, 2009 10:35 pm

قصيدة المظليون يهبطون في عيني حبيبتي


سامحيني ، يا سيدتي


إذا كنت جارحا ، وعدوانيا ،


وعصبية الكلمات .


فلم يعد بإمكاني أن أتصالح مع اللغة . .


ولا مع الحب . .


ولا مع نفسي .


فقد دخلنا مرحلة فك الإرتباط


وما عادت تنفعنا الكلمات الطيبة


ولا العبارات المهذبة .


فلماذا التكاذب ؟


ولماذا التظاهر ؟


ولماذا نلبس ثيابا عاطفية


صارت ضيقة علينا ؟ . . .





إن الستارة قد نزلت .


وإنصرف الجمهور .


وأطفئت الأنوار .


ولم يبقى لي دور في المسرحية العبثية


ولم يبقى لك دور .


فلماذا نصر على قراءة نص لا نعرف معناه ؟


وعلى تكرار حوار لا نحس بحرارته ؟ . . .





إنني آسف يا سيدتي


فأنا لا استطيع أن أحبك


في منأى عن وجع الارض . .


ووجع الإنسان
. .



ووجع التاريخ العربي .


لا أستطيع أن أعانقك


فوق بحر من العهر . . والقهر . .


والنفايات السياسية .


لا أستطيع أن أمشط شعرك الطويل


وأنت مستلقية . .


على سطح هذا الكوكب العربي المحترق ! !





سامحيني يا سيدتي


فأنا جزء من هذا الخراب الكبير


ومن هذا الموت الكبير


ولا أستطيع أن أفصل سواد عينيك


عن سواد السماء في بلادي .


ولا أن أفصل زمن القمع . .


عن زمن الياسمين . .


ولا أن أشرب النبيذ الفرنسي


والناس في بلادي


يشربون دمهم . . .



إن وجهك الجميل


أصبح صفحة بيضاء


لا أرى فيها شيئا . .


ولا أقرأ شيئا . .


ولا أستوعب شيئا . .


صوتك أبيض .


كلامك أبيض .


شعورك أبيض .


سواد عينيك . . هو أيضا


أبيض ! ! .





كيف يمكنني ، يا سيدتي


أن أقطف الياسمين


من بساتين يديك ؟


والنظام العالمي الجديد


ألغى قصائد الحب العربية . .


وشنق قيس بن الملوح


على ضفائر ليلى العامرية . . .





وداعا يا سيدتي .


وداعا يا لؤلؤتي .


فلم يعد لي مكان


على شواطىء عينيك الحزينتين


لأن المظليين الأميركيين


سبقوني إليهما . . .




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
togy
...::| عضو ماسي |::...
...::| عضو ماسي |::...
avatar

الجنس : انثى
أنــــا :
المتصفح المفضل :
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 15/03/2009
عدد الرسائل : 6403

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 9:44 am

بجد الله ينور عليك يا اااااااااااااااااااحمد
نزار قباني ده اصلا فنان
وانا بحبه جداااااااااااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:22 pm

القصيدة الدمشقية


هذي دمشقُ.. وهذي الكأسُ والرّاحُ


إنّي أحبُّ... وبعـضُ الحـبِّ
ذبّاحُ






أنا الدمشقيُّ.. لو شرحتمُ جسدي


لسـالَ منهُ عناقيـدٌ.. وتفـّاحُ





و لو فتحـتُم شراييني بمديتكـم


سمعتمُ في دمي أصواتَ من راحوا





زراعةُ القلبِ.. تشفي بعضَ من
عشقوا



وما لقلـبي –إذا أحببـتُ- جـرّاحُ





مآذنُ الشّـامِ تبكـي إذ تعانقـني


و للمـآذنِ.. كالأشجارِ.. أرواحُ





للياسمـينِ حقـوقٌ في منازلنـا..


وقطّةُ البيتِ تغفو حيثُ ترتـاحُ





طاحونةُ البنِّ جزءٌ من طفولتنـا


فكيفَ أنسى؟ وعطرُ الهيلِ فوّاحُ





هذا مكانُ "أبي المعتزِّ"..
منتظرٌ



ووجهُ "فائزةٍ" حلوٌ و
لمـاحُ






هنا جذوري.. هنا قلبي... هنا لغـتي



فكيفَ أوضحُ؟ هل في العشقِ إيضاحُ؟






كم من دمشقيةٍ باعـت أسـاورَها


حتّى أغازلها... والشعـرُ مفتـاحُ





أتيتُ يا شجرَ الصفصافِ معتذراً


فهل تسامحُ هيفاءٌ ..ووضّـاحُ؟





خمسونَ عاماً.. وأجزائي مبعثرةٌ..


فوقَ المحيطِ.. وما في الأفقِ
مصباحُ






تقاذفتني بحـارٌ لا ضفـافَ لها..


وطاردتني شيـاطينٌ وأشبـاحُ





أقاتلُ القبحَ في شعري وفي أدبي


حتى يفتّـحَ نوّارٌ... وقـدّاحُ





ما للعروبـةِ تبدو مثلَ أرملةٍ؟


أليسَ في كتبِ التاريخِ أفراحُ؟





والشعرُ.. ماذا سيبقى من أصالتهِ؟


إذا تولاهُ نصَّـابٌ ... ومـدّاحُ؟






وكيفَ نكتبُ والأقفالُ في فمنا؟


وكلُّ ثانيـةٍ يأتيـك سـفّاحُ؟





حملت شعري على ظهري فأتبِعني


ماذا من الشعرِ يبقى حينَ يرتاحُ؟



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:23 pm

القصيدة الشريرة


مطر ..مطر .. وصديقتها




معها . .
ولتشرين نواح



والباب تئن
مفاصله



ويعربد فيه
المفتاح



شيء بينهما . .
يعرفه



اثنان ..
انا والمصباح



وحكاية حب
لا تحكى



في الحب
يموت الايضاح



****


الحجرة ..
فوضى .. فحلي



ترمى ,
وحرير , ينزاح



ويغادر زر
عروتها



بفتور ,
فالليل صباح



الذئبة ترضع
ذئبتها



ويد تجتاح
. . وتجتاح



ودثار فر .
. فواحدة



تدنيه
, واخرى ترتاح



وحوار نهود
اربعة



تتهامس ..
والهمس مباح



كطيور بيض
في روض



تتناقر والريش
سلاح



****


حبات
العقدين .. انفرطت



من لهو ,
وانهد وشاح



فاللحم
الطفل , يمزقه



في العتمة
, ظفر سفاح



وجزازة شعر
. . وانقطعت



فالصوت
المهموس نباح



ويكسر نهد
واقعة



ويثور . .
فللجرح جراح



ويموت
الموت . . ويستلقي



مما عاناه
المصباح



***


يا اختي ..
لا .. لا تضطري



اني لك
صدر وجناح



أتراني
كونت امراة



كي تمضغ
نهدي الاشباح


أشذوذ , اختاه , اذا ما




لثم التفاح
التفاخ ؟



نحن امرتان
.. لنا قمم




ولنا
انواء ورياح ..









مطر ..مطر .. وصديقتها




معها . .
ولتشرين نواح



والباب تئن
مفاصله



ويعربد فيه
المفتاح ........


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:25 pm

القصيدة المتوحشة


احبيني بلا
عقد ..



وضعي في
خطوط يدي



أحبيني
لاسبوع , لايام , لساعات ..



فلست انا
الذي يهتم بالابد ..



انا تشرين
..



شهر اليح ,
والامطار ,والبرد ..



انا تشرين
.. فانسحقي



كصاعقة على
جسدي ..



****


احبيني .
بكل توحش التتر



بكل حرارة
الادغال , كل شراسة المطر



ولا تبقى
.. ولا تذري



ولا تتحضري
أبدا ..



فقد سقطت
على شفتيك كل حضارة الحضر ..



احبيني
كزلزال ..



كموت غير
منتظر ..



وخلي نهدك
المعجون بالكبريت والشرر



يهاجمني ..
كذئب , جائع , خطر ..



وينهشني ..
ويضربني



كما
الامطار تضرب ساحل الجزر



انا رجل
بلا قدر ..



فكوني انت
لي قدري ..



وأبقيني
على نهديك مثل النقش في الحجر ..



**********


أحبيني ..
ولا تتساءلي كيفما



ولا
تتلعثمي خجلا .. ولا تتساقطي خوفا .



فحين الحب
يضربنا .. فلا (ماذا) ولا ( كيفما )



أحبيني ..
بلا شكوى



أيشكو
الغمد اذ يستقبل السيفا



وكوني
البحر والميناء , كوني الارض والمنفى



وكوني
الصحو والاعصار ..



كوني اللين
والعنفا



أحبيني ..
بالف والف اسلوب



ولا تتكرري
كالصيف .. اني اكره الصيفا ...



******


أحبيني ..
وقوليها



لارفض ان
تحبيني بلا صوت



وأرفض ان
اواري الحب في قبر من الصمت



أحبيني ..


بعيدا عن
بلاد القهر و الكبت ..



بعيدا عن
تعصبها ..



بعيدا عن
تخشبها



أحبيني ..
بعيدا عن مدينتنا



التي من
يوم ان كانت



اليها الحب
لا ياتي ..



اليها الله
لا ياتي..



*****


أحبيني ..


ولا تخشي
على قدميك , سيدتي , من الماء



فلن تتعمدي
امراة ..



وجسمك خارج
الماء ..



وشعرك خارج
الماء ..



فنهدك بطة
بيضاء .. لا تحيا بلا ماء



أحبيني
بطهري اواخطائي ..



بصحوي او
بانوائي ..



وغطيني ,
ايا سقفا من الازهار , يا غابات حناء



تعري ..
واسقطي مطرا على عطشي وصحرائي



وذوبي في
فمي كالشمع .. وانعجني باجزائي ..



تعري ..
واشطري شفتي



الى نصفين
.. ياموسى بسيناء ..........



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:26 pm

القصيدة تطرح أسئلتها

يسرني
جدا..
بان ترعبكم قصائدي
وعندكم, من يقطع الاعناق..
يسعدني جدا .. بان ترتعشوا
من قطرة الحبر..
ومن خشخشة الاوراق..
يا دولة.. تخيفها اغنية
وكلمة من شاعر خلاق..
يا سلطة..
تخشى على سلطتها
من عبق الورد.. ومن رائحة الدراق
يا دولة..
تطلب من قواتها المسلحة
ان تلقي القبض على الاشواق...



يطربني..
ان تقفلوا ابوابكم
وتطلقوا كلابكم
خوفا على نسائكم
من ملك العشاق..
يسعدني
ان تجعلوا من كتبي مذبحة
وتنحروا قصائدي
كأنها النياق..
فسوف يغدو جسدي
تكية.. يزورها العشاق



يقرؤني رقيبكم..
وهو يسن شفرة الحلاقة..
كأنما رقيبكم
-في اصله- حلاق..
ليس هناك سلطة
يمكنها ان تمنع الخيول من صهيلها
وتمنع العصفور ان يكتشف الافاق
فالكلمات وحدها..
ستربح السباق..



ستقتلون كاتبا..
لكنكم لن تقتلوا الكتابة..
وتذبحون, ربما, مغنيا
لكنكم لن تذبحوا الربابة..
تسع وتسعون امرأة..
تقبع في حريمكم
فالنهد قرب النهد..
والساق قرب الساق..
وكل شيئ جاهز
وثيقة النكاح.. او وثيقة الطلاق..
والخمر في كؤوسكم
والنار في الاحداق
وتمنعون دائما قصائدي
حرصا على مكارم الاخلاق!!



انتظروا زيارتي..
فسوف اتيكم بدون موعد
كأنني المهدي..
او كأنني البراق..
انتظروا زيارتي
فلست محتاجا الى معرف
فالناس في بيوتهم يعلقون صورتي..
لا صورة السلطان..
والناس, لو مررت في احلامهم
ظنوا باني قمر الزمان..



حين يمر موكب
الخليفة
في زحمة الاسواق
يبشر الاطفال امهاتهم
لقد رأينا..
(طائر اللقلاق)..



انتظروني.. ايها
الصيارفة
يا من بنيتم من فلوس النفط..
اهراما من النفاق..
يا من جعلتم شعرنا .. ونثرنا..
دكانة ارتزاق..



انتظروا
زيارتي..
فالشعر يأتي دائما
من عرق الشعب, ومن ارغفة الخبز,
ومن اقبية القمع..
ومن زلازل الاعماق..
مهما رفعتم عاليا اسواركم
لن تمنعوا الشمس من الاشراق..





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:27 pm

القصيدة تولد من اصابعه

ولدت . .


في الواحد والعشرون من آذار .


في ذلك اليوم المزاجي الذي


تراهق الأرض به


وتحبل الأشجار . . .





ماذا جرى في ليلة الواحد والعشرين من آذار .


فحرك الدموع والأجان


ومالامي قد بدت شاحبة ؟


وابتلعت صراخها .


ومزقت فراشها .


واستنجدت بمريم العذراء،في مخاضها


وسورة الرحمن .


لا أحد أجابني . .


لكنني أحسست أن أمرأة في بيتنا


كانت تعيش حالة ابتكار . . .





ولدت في برج الحمل.


برج المجانين الذين قرروا


أنيسرقو من السماء النار . . .





خرجت من محارتي


مضرجا كالسمكه . .


وفي يدي طبشورة تبحث عن جدار . .





هواية التكسير . . كانت مهنتي .


وشهوة الخروج من


عباءة الأخوال والأعمام . . .





يوم اشتروا لي قلما . . ودفترا


قررت أن أكون من عائلة البروق . .


لا عائلة الأحجار . .





ولدت . .


في الواحد والعشرين من آذار .


وكنت في طفولتي


ـ كما تقول جارة قديمة في حينما ـ


مستنفرا للعشق . . مثل الديك . .


كانت مهنتي


أن أجمع النساء في قارورة . .


وأجمع الأزهار . . .





وعندما جاء أبي


في آخر النهار


قال لأمي ضاحكا :


(استشيري يا فائزه) . .


هذا الذي أنجبته


ليس بطفل أدا . .


لكنه اعصار . . .





حليب أمي . . كان حبرا أبيضا


وثديها علمني صناعة الفخار .





ولدت في دمشق .


بين خصاص الفل . .


والخبيزة الخضراء . .


والنرجس . .


والأضاليا
. .



ولم يزل في لغتي


شيء من القرفة ، الكمون ، والبهار . . .











مسقط رأسي في دمشق الشام .


حيث البيوت امرأة عارية


على بياضي نهدها . .


تراهق الأنهار . .


معجزة أن يولد الاانسان في مدينة


ترمي على أكتافه


في الصبف ، آلافا من الأقمار . . .





ما كان عندي أبدا مشكلة


فكل شيء هاهنا،وجدته ملحنا


الأرض ، والسماء ، والحقول ،


والطيور ، والرياح ، والأمطار .





كيف أقول : انني ولدت ؟


ولم أزل في بطن أمي جالسا


كفرخة مذبوحة . .


منتظرا أن يأخذو أمي


الى طاولة الولاده . .





ولادتي . .


كانت بلا سابقة .


ام يسحب الطبيب رأسي أولا


وانما أعطيته أصابعي . .





شابت حروف القلب ، ياسيدتي


وشابت الأوراق والأقلام .


ولم أزل من ألأف . . ألف عام


في غرفة الولاده . .


منتظرا ولادتي الأ خرى ، على يديك . .


منتظرا . . أن تفتحي الأقفاص يا سيدتي . .


كي يخرج الحمام . . .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:28 pm

قصيدة القميص الأبيض

ألستَ تهنئنى يا بخيلُ ؟



بهذا القميص الجديد عليَّ



جديدٌ .. وتسكتُ عني وعنهُ



أأنت الحنونُ .. أأنت الوفي ؟



مغارزُ خيطانهِ .. أغنياتٌ



فياجاحدَ الطيب ، قل أي شيء



سألتك دغدغْ غروري .. فإنَّ



جميلاً لديكَ ، جميلٌ لديَّ



توسعَ عند مساقطِ آمي



وضاقَ .. وضاقَ على ناهديَّ



ورشقُ التطاريز .. والنمنماتُ



ورشاتُ ضوءِ .. ورشاتْ فيَّ ..



تباركَ هذا القميصُ ، ملأتِ



ظنونى نقاءً ، ملأتِ يديَّ



سرقتِ نهارَ عيوني .. فعفواً ..



إذا يبسَ الضوءُ فى ناظريَّ



تذكرتُ تفاحة .. عندنا



إذا أزهرتْ أمطرتنا حليّْ



* * *



لأنتَ رفيق الشموس .. رفيقي



كأن عُراك تفتحنَ فيَّ



صباحُ اللأصابيح أنتَ ، توالدْ



نجوماً ، أيا غصنَ لوز صبيّْ

نقياً .. كوجهِ
بلادي النقيّ




على حجر العين .. صفِّقْ قميصاً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:30 pm

قصيدة الكتاب المقروء

بكلمة واحدة . .


لفظتها ، ونحن عند الباب


فهمت كل شيء . . .


فهمت من طريقة الوداع


ومن جمود الثعنر والأهداب





فهمت أني لم أعد


أكثر من بطاقة تترك تحت الباب


فهمت يا سيدتي


أنك قد فرغت من قراءة الكتاب . .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:31 pm

قصيدة الكلمات بين أسنان رجل المخابرات

1


وأخيراً .. شرفوني .

كان قلبي دائماً ينبئني ..

أنهم آتون …

كي يعتقلوا الكلمة ..
أو يعتقلوني ..

ولذا .. ما فاجأوني .

كسروا أبواب بيتي في
جنيفٍ


لوثوا ثلج سويسرا ..

ومراعيها .. وأسراب
الحمام
..

وتحدوا وطن الحب ،
وإنجيل السلام .

وضعوا شعري بأكياسٍ ..

فهل شاهدتم ؟

دولةً تسرق عطر
الياسمين

يا لها من غزوةٍ مضحكةٍ

سرقوا حبري ، وأوراقي ،
ولم
..

يسرقوا النار التي تحت
جبيني


إنني أسكن في ذاكرة
الشعب
..

فما هم .. إذا هم
سرقوني ؟؟…

2

وأخيراً .. دخلوا غرفة
نومي
..

واستباحوا حرماتي

بعثروا أغطيتي ..

شمشموا أحذيتي ..

فتحوا أدويتي ..

دلقوا محبرتي ..

رقصوا فوق بياض الصفحات .

غزوةٌ تافهةٌ جداً ..
ككل الغزوات

أي عصرٍ عربيٍ ؟

ذلك العصر الذي أفتى
بقتل الكلمات ؟

أي عصرٍ معدنيٍ ؟

ذلك العصر الذي يفزع من
صوت العصافير ،

وشدو القبرات .

أي عصرٍ لا يسمى ؟

ذلك العصر الذي يحبسنا

خلف أسوار اللغات .

أي عصرٍ ماضويٍٍ ..
فوضويٍ .. بدويٍ ..

قبليٍ .. سلطويٍ ..
دمويٍ ؟.

ذلك العصر الذي يطلق
النار علينا

ثم يرمي جثث الكتاب ..

في قعر الدواة ؟؟

3

وأخيراً .. بلغوني ..

أنهم كانوا هنا ..

فلماذا بلغوني ؟

إنني أعرف بالفطرة
أصوات بساطير العساكر …

وأنا أعرف بالفطرة ،

أوصاف ، وأحجام ،
وأسماء الخناجر ..

جهزوا جيشاً خرافياً

لكي يقتحموا عزلة شاعر ..

تركوا خلفهم الروم ..
لكي


يعلنوا الحرب على ريشة
طائر
..

قدموا من آخر العالم ،

حتى يسرقوا بعض الدفاتر ..

آه .. كم هم أغبياء .

حين ظنوا أنهم

يقتلون الشعر إن هم
قتلوني


لم أكن أعرف ما حجمي ..

إلى أن هاجموني ذات
ليله
..

فتأكدت بأني ..

شاعرٌ يرعب دوله …

4

وأخيراً .. شرفوني

لم يكونوا من بلاد
الباسك..


أو من جيش إيرلندا ..

ولا هم من عصابات
شيكاغو
..

إنني أعرف من هم غرمائي ..

فلماذا أرسلوا خلفي
كلاب الصيد كي تنهشني ؟

هل كلاب الصيد صارت ..

تتسلى عندنا في أكل لحم
الشعراء ؟؟

إنهم يدرون أن الشعر
عندي .. هو فن الكبرياء

وهم يدرون أن لا أحداً
نفض الغبرة عن كعب حذائي ...

وهم يدرون أني ..

لم أقدم لسوى الله
ولائي


5

وأخيراً .. شرفوني .

حاولوا أن يفتحوا ثقباً
بتاريخي

وأن يكسروا أنف غروري .

نبشوا أصلي . وفصلي .
وجذوري.


نثروا قطن مخداتي ..
وناموا في سريري .

قرأوا كل رساله ..

وبيانات المصارف .

بحثوا عن ئبر نفطٍ ..
كنت قد خبأته تحت الشراشف !!

حاولوا أن يجدوني
واقفاً في طوابير العماله ..

أعميلٌ أجنبيٌ ؟ بعدما
حفر الحزن دروباً في جبيني

أعميلٌ أجنبيٌ ؟ .
بعدما قدمت روحي ..

للملايين .. وقدمت
عيوني


6

حاولوا أن يمسكوني ..

وأنا أرهن في السوق
السياسي ، ثيابي ..

حاولوا أن يضبطوني ..

وأنا أقبض أتعابي على
بيتٍ من الشعر كتبته ..

أو يسمون إماماً واحداً
كنت قصدته ..

حاولوا أن يجدوا لي
صورةً، وأنا أرقص في ديوان كسرى

أو أصب الخمر في عرس
ثريٍ .. أو أمير ..

لم أكن يوماً من الأيام
طبالاً
..

ولا زورت شعري ..
وشعوري..


كان شعري دائماً أكبر
من كل كبير ..

ليس عندي ذهبٌ .. أو
فضةٌ
..

فرصيدي هو قلبي ..
وضميري





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:33 pm

قصيدة اللغة


أو كلما رجل أحب . .


يكون مضطرا إلى استعمال ذات المفردات ؟ .


أو كلما امرأة أرادت أن تضم حبيبها


فرضوا عليها أن تنام مع الأئمة . . والنحاة ؟ .





من أجل هذا كله . .


ما قلت شيئا للتي أحببتها . .


وجمعت أشياء الهوى بحقيبة . .


وهربت من كل اللغات . .




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:34 pm

قصيدة اللغة الانثى


1


لغتي انت....


التي يقرأ فيها الناس عينيك....


أذا هم قرأوها


ويشمون بها رائحة الورد الدمشقي


أذا ما أستنشقوها


ويحطون على ثغرك أسرابا نت النحل


أذا هم سمعوها....


2


لغتي انت.... التي أشبهاها


والتي تشبهني


والتي تسكنني


مثلما أسكن فيها....


والتي أن ضيعوني


وجدوا عينييك فيها....


3


لغتي انت ....التي شكلتها


من مياه الانهار السبعة في الشام ,


ومن دوزنة الرصد,


وتقسيم المواوويل....وموسيقى البيات....


لغة أسبح في ايقاعها


مثلما الاسماك في نهرالفرات....


4


لغتي انت....التي لا لغة تشبهها


بين الاف اللغات....


لغة منسوجة من وبر الخوخ....


ومن دمع الكمنجات....


ومن غزل البنات....


5


لغة منقولة عنك


فطول الشعر واحد....


ومحيطالخضر واحد....


وامتلاء الثغر واحد....


وجنون الصدر واحد....


وصراخ الحلمات!!.


6

لغتي انت....التي ألبسها
في عنقي





مثل القلادة....


والتي أحفظها عن ظهر قلب


قبل الولادة....


والتي جملتها بالشعر أثناء الولادة


ووضعت الذهب المشغول في معصمها


بعد تاريخ الولادة....


7


لغتي انت التي لملمتها


من بخارى.... وسمرقند....


وكشمير....وتبريز....وبغداد....


واسواق دمشق....ومزارات النجف


والتي رصعتها بدموعي....


كأباريق الخزف....


8


يا التي صارت بشعري لغة....


وبنثري لغة....وبعشقي لغة....


سافري شرقا.... وغربا....


وشمالا وجنوبا....


سافري حتى نهايات السفر....


أن أشعاري التي غنيتها لك يا سيدتي


سوف تعطيك جواز للسفر!! ....


9


لغتي انت ....


وكم يسعدني أن أحب امرأة....


هي من أحلى....


ومن أرقى....


ومن أصفى اللغات....


لغتي الام التي تشعرني


انني ما زلت موجودا على قيد الحياة....





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:36 pm

قصيدة المجدُ للضفائر الطويلة
..
وكان في بغداد يا
حبيبتي، في سالف الزمان

خليفةٌ له ابنةٌ جميله..

عيونها.

طيران أخضران..

وشعرها قصيدةٌ طويله..

سعى لها الملوك
والقياصره..

وقدموا مهراً لها..

قوافل العبيد والذهب

وقدموا تيجانهم

على صحافٍ من ذهب..

ومن بلاد الهند جاءها
أمير..


ومن بلاد الصين جاءها
الحرير..


لكنما الأميرة الجميله

لم تقبل الملوك والقصور
والجواهرا..

كانت تحب شاعرا..

يلقي على شرفتها

كل مساءٍ وردةً جميله

وكلمةً جميله..

تقول شهرزاد:

.. وانتقم الخليفة
السفاح من ضفائر الأميره

فقصها..

ضفيرةً.. ضفيره..

وأعلنت بغداد – يا
حبيبتي- الحداد

عامين..

أعلنت بغداد – يا
حبيبتي – الحداد

حزناً على السنابل
الصفراء كالذهب

وجاعت البلاد..

فلم تعد تهتز في
البيادر

سنبلةٌ واحدةٌ..

أو حبةٌ من العنب..

وأعلن الخليفة الحقود

هذا الذي أفكاره من
الخشب


وقلبه من الخشب

عن ألف دينارٍ لمن يأتي
برأس الشاعر.

وأطلق الجنود..

ليحرقوا..

جميع ما في القصر من
ورود..


وكل ما في مدن العراق
من ضفائر.

*

سيمسح الزمان، يا
حبيبتي..


خليفة الزمان..

وتنتهي حياته

كأي بهلوان..

فالمجد .. يا أميرتي
الجميله..

يا من بعينها، غفا
طيران أخضران

يظل للضفائر الطويله..

والكلمة الجميله..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:37 pm

قصيدة المحاكمة


يعانق الشرق أشعاري . . ويلعنها . .


فألف شكر لمن أطرى . . ومن لعنا


فكل مذبوحة . . دافعت عن دمها


وكل خائفة أهديتها وطنا . .





وكل نهد . . أنا أيدت ثورته


وما ترددت في أن أدفع الثمنا


أنا مع الحب ، حتى حين يقتلني


إذا تخيلت عن عشقي . . فلست أنا . . .




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:38 pm

قصيدة المرأة و جسدها الموسوعي
1




ليسَ
صحيحاً أن جسَدَكِ..



لا
علاقة له بالشعر..



أو
بالنثر, أو بالمسرح, أو بالفنون التشكيلية..



أو
بالتأليف السمفوني..



فالذين
يطلقون هذه الإشاعة, هم ذكور القبيلة..



الذين
احتكروا كتابة التاريخ..



و كتابة
أسمائهم في لوائح المبشرين بدخول الجنة..



و مارسوا
الإقطاع الزراعي, و السياسي, و الاقتصادي,



و الثقافي
و النسائي..



و حددوا
مساحة غرف نومهم..



و مقاييس
فراشهم..



و توقيت
شهواتهم..



و علقوا
فوق رؤوسهم



آخر
صورة زيتية للمأسوف على فحولته..



أبي زيد الهلالي!!..


2


ليس
صحيحاً..



أن
جسد المرأة لا يؤسس شيئاً.



و لا
ينتج شيئاً..ولا يبدع شيئاً..



فالوردة
هي أنثى ..و السنبلة هي أنثى..



و الفراشة
و الأغنية و النحلة.



و القصيدة
هي أنثى.



أما
الرجل فهو الذي اخترع الحروب و الأسلحة.



و اخترع
مهنة الخيانة..



و زواج
المتعة..



و حزام
العفة..



و هو الذي اخترع ورقة الطلاق..


3


ليس
صحيحاً أن جسدك ساذج.. و نصف أمي..



و لا
يعرف شمال الرجولة.. من جنوبها..



و لا
يفرق بين رائحة الرجل في شهر تموز..



و رائحة
البهارات الهندية..



4


ليس
صحيحاً أن جسدك قليل التجربة..



و قليل
الثقافة..



و أن
العصافير تأكل عشاءك..



فجسدك
ذكي جداً..



و متطلب
جداً..



و مبرمج
لقراءة المجهول..



و مواجهة
القرن الواحد و العشرين!!.



5


ليس
صحيحاً..



أن
جسدك لم يكمل دراسته العالية..



و أنه
لا يعرف شيئاً من فقه الحب..



و أبجدية
الصبابة..



و لا
عن العيون و أخواتها..



و الشفاه..و
أخواتها..



و القبلة
.. و أخواتها..



6


لجسد
المرأة قرون استشعارية..



تسمح
لها أن تلتقط كلمات الحب



بكل
لغات العالم..



و تحفظها
على شريط تسجيل..



7


ليس
هناك امرأة لا تحفظ عن ظهر قلب ..



أسماء
الرجال الذين أحبوها ..



و عدد
رسائل الحب التي استلمتها..



و ألوان
الأزهار التي أهديت لها..



8


ليس
هناك امرأة ليس بداخلها بوصلة..



تدلها
على مرافئ الحب..



و على
الشواطئ التي تتكاثر فيها الأسماك.



و تتزوج
فيها العصافير..



و على
الطرق الموصلة إلى جنوب إسبانيا



حيث
يتصارع الرجال و الثيران..



للموت
تحت أقدام امرأة جميلة..



9


جسد
المرأة ناي



لم
يتوقف عن العزف منذ ملايين السنين.



ناي
لا يعرف النوطة الموسيقية..



و لا
يقرأ مفاتيحها..



ناي
لا يحتاج إلى من يدوزنه..



لأنه
يدوزن نفسه..



10


جسد
المرأة يعمل بوقوده الذاتي



و يفرز
الحب..



كما
تفرز الشرنقة حريرها..



و الثدي
حليبه..



و البحر
زرقته..



و الغيمة
مطرها..



و الأهداب
سوادها..



11


جسد
هذه المرأة ..مروحة..



و جسد
تلك ..صيف إفريقي..



12


الحب
في جسدك..



قديم
و أزلي..



كما
الملح جزء من جسد البحر..



13


ليس
صحيحاً..



أن
جسد المرأة يتلعثم عندما يرى رجلا.



انه
يلتزم الصمت..



ليكون
أكثر فصاحة!!..



14


ليس
هناك جسد أنثوي لا يتكلم بطلاقة..



بل
هناك رجل



يجهل
أصول الكلام...



15


لا
بد في الجنس من الخروج على النص..



و إلا
تحولت أجساد النساء



إلى
جرائد شعبية..



عناوينها
متشابهة.



صفحاتها
مكررة!!.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:41 pm

قصيدة المستحمة

مراهقة النهد .. لا تربطيه

فقد أبدعت ريشة الله رسمه

تهل على الأرض رزقاً ونعمه

هو الدفء . لا تذعري إن رأيت

فما عدت يا طفلتي طفلةً

سيهمي الشتا .. غيمةً بعد غيمه

ليأكل من مسبح الضوء نجمه ..

كبرت .. فحوض اغتسالك جن

وصدرك مزرعة الياسمين

تفتق عن حلمةٍ .. بعد حلمه ..

أشقراء . يا سحبات الحرير

زرعت الرمال .. اشتهاءً وغلمه ..

فينسحب البحر .. حباً ورحمه ..

تلاشي على مضجعٍ أزرقٍ

أخاف على البحر أن تحرقيه

***

صبية .. إني احتراقٌ كئيبٌ

أنا دخنةٌ منك .. لا تطمئن

فلا تطعميني لنهديك .. فحمه

تلاشي على مضجعٍ أزرقٍ

وكوني لأمواجه الهوج لقمه ..

أخاف على البحر أن تحرقيه

فلا تجرحي يا جميلة حلمه ..

***

صبية .. إني احتراقٌ كئيبٌ

فمري بدفء جروحي نسمه

أنا دخنةٌ منك .. لا تطمئن

فلا تطعميني لنهديك .. فحمه



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:42 pm

قصيدة المشكلة

يا سائلي عن حاجتي

الحمد لله على الصحة
والرغيف

وما تقول الصحف اليوميه ..

عندي صغارٌ يملأون
البيت


وزوجةٌ وفيه .

وفي الخوابي حنطةٌ وزيت .

لكنما مشكلتي ..

ليست مع الخبز الذي
آكله


ولا مع الماء الذي
أشربه


مشكلتي الأولى هي
الحريه
...



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:43 pm

قصيدة المطر

أخاف أن تمطر الدنيا ، ولست معي


فمنذ رحت
. . وعندي عقده المطر



كان الشتاء يغطيني بمعطفه


فلا أفكر في برد ولا ضجر


وكانت الريح تعوي خلف نافذتي


فتهمسين :" تمسك . . هاهنا شعري . . "





والآن أجلس
. . والأمطار تجلدني



على ذراعي . على وجهي . على ظهري


فمن يدافع عني . . يا مسافرة


مثل اليمامة ، بين العين والبصر ؟ .


وكيف أمحوك من أوراق ذاكرتي ؟


وأنت في القلب مثل النقش في الحجر





أنا أحبك . . يا من تسكنين دمي


إن كنت في الصين ، أو كنت في القمر


ففيك شيء من المجهول أدخله


وفيك شيء من التاريخ والقدر







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:48 pm

قصيدة المدخنة الجميلة

حارقة التبغ .. اهدأي ، فالدجى


من هول ما أحرقتِ إعصارُ


شوهتِ طُهْرَ العاج ، شوهتهِ


وغابَ في الضباب إسوارُ ..


تلكَ الأصابيعُ التي ضوأتْ


دنيايَ ، هل تمضي بها النارُ ؟


والتحفُ الحمسُ التي صغتها


تنهارُ من حولي .. فأنهارُ ..


وروعة الطلاء في ظفرها


تمضي ، فما للفجر آثارْ


أناملُ تلك التي صفقتْ


أم أنها للرصدِ أنهارُ ..


المشروبُ الفضي ، ما بينها


مُقَطَّعُ الأنفاس ، ثرثارُ


على الشفاه الحمر .. ميناؤهُ


وصحبةُ الشفاهِ أقدارُ


يسرقُ فوقَ الثغر غيبوبة مادام ، بعد الليل ، إبحارُ


تعانقا .. حتى استجارَ الهوى


والتفَّ منقارٌ .. ومنقارُ


لو كنتُ هذا المشربَ المنتقى


أختارُ هذا الثغرَ .. أختارُ


* * *


مذعورة السالفِ .. لا تيأسي


فلم يزلْ في السفح أزرارُ


النهدُ ، جلَّ النهدُ ، في مجدهِ


منْ حولهِ ، تلمُّ أقمارُ ..


حسناءُ .. ما يشقيكِ من عالم ؟


ما زال في عينيكِ يحتارُ


وأنتِ يا أغنى أساطيرهِ


نواره ، إنْ غابَ نوَّارُ


صغيرة أنتِ .. علامَ الأسى


والأرضُ موسيقا وأنوارُ


النارُ في يمناكِ مشبوبة والوعدُ في عينيكِ أطوارٌ


لا تؤمنُ العيونُ إن سالمتْ


صحوَ العيون الخضر .. أمطارُ


تلك اللفافاتُ التي اُفْنِيَتُ


خواطرٌ تُفنى .. وأفكارُ ..


إن أطفأتها الريحُ .. لا تقلقي


أنا لها الكبريتُ والنارُ ..





[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:51 pm

قصيدة المهرولون

-1-


سقطت آخر جدرانِ الحياءْ.


و فرِحنا.. و رقَصنا..


و تباركنا بتوقيع سلامِ الجُبنَاءْ


لم يعُد يُرعبنا شيئٌ..


و لا يُخْجِلُنا شيئٌ..


فقد يَبسَتْ فينا عُرُوق الكبرياءْ…


-2-


سَقَطَتْ..للمرّةِ الخمسينَ
عُذريَّتُنَا..



دون أن نهتَّز.. أو نصرخَ..


أو يرعبنا مرأى الدماءْ..


و دخَلنَا في زَمان الهروَلَة..


و و قفنا بالطوابير, كأغنامٍ أمام
المقصلة.



و ركَضنَا.. و لَهثنا..


و تسابقنا لتقبيلِ حذاء القَتَلَة..


-3-


جَوَّعوا أطفالنا خمسينَ عاماً.


و رَموا في آخرِ الصومِ إلينا..


بَصَلَة...


-4-


سَقَطَتْ غرناطةٌ


-للمرّة الخمسينَ- من أيدي العَرَبْ.


سَقَطَ التاريخُ من أيدي العَرَبْ.


سَقَطتْ أعمدةُ الرُوح, و أفخاذُ
القبيلَة.



سَقَطتْ كلُّ مواويلِ البُطُولة.


سَقَطتْ كلُّ مواويلِ البطولة.


سَقَطتْ إشبيلَة.


سَقَطتْ أنطاكيَه..


سَقَطتْ حِطّينُ من غير قتالً..


سَقَطتْ عمُّوريَة..


سَقَطتْ مريمُ في أيدي الميليشياتِ


فما من رجُلٍ ينقذُ الرمز السماويَّ


و لا ثَمَّ رُجُولَة...


-5-


سَقَطتْ آخرُ محظِّياتنا


في يَدِ الرُومِ, فعنْ ماذا نُدافعْ؟


لم يَعُد في قَصرِنا جاريةٌ واحدةٌ


تصنع القهوةَ و الجِنسَ..


فعن ماذا ندافِعْ؟؟


-6-


لم يَعُدْ في يدِنَا


أندلسٌ واحدةٌ نملكُها..


سَرَقُوا الابوابَ


و الحيطانَ و الزوجاتِ, و الأولادَ,


و الزيتونَ, و الزيتَ


و أحجار الشوارعْ.


سَرَقُوا عيسى بنَ مريَمْ


و هو ما زالَ رضيعاً..


سرقُوا ذاكرةَ الليمُون..


و المُشمُشِ.. و النَعناعِ منّا..


و قَناديلَ الجوامِعْ...


-7-


تَرَكُوا عُلْبةَ سردينٍ بأيدينا


تُسمَّى (غَزَّةً)..


عَظمةً يابسةً تُدعى (أَريحا)..


فُندقاً يُدعى فلسطينَ..


بلا سقفٍ لا أعمدَةٍ..


تركوُنا جَسَداً دونَ عظامٍ


و يداً دونَ أصابعْ...


-8-


لم يَعُد ثمّةَ أطلال لكي نبكي عليها.


كيف تبكي أمَّةٌ


أخَذوا منها المدامعْ؟؟


-9-


بعد هذا الغَزَلِ السِريِّ في أوسلُو


خرجنا عاقرينْ..


وهبونا وَطناً أصغر من حبَّةِ قمحٍ..


وطَناً نبلعه من غير ماءٍ


كحبوب الأسبرينْ!!..


-10-


بعدَ خمسينَ سَنَةْ..


نجلس الآنَ, على الأرضِ الخَرَابْ..


ما لنا مأوى


كآلافِ الكلاب!!.


-11-


بعدَ خمسينَ سنةْ


ما وجدْنا وطناً نسكُنُه إلا السرابْ..


ليس صُلحاً,


ذلكَ الصلحُ الذي أُدخِلَ كالخنجر
فينا..



إنه فِعلُ إغتصابْ!!..


-12-


ما تُفيدُ الهرولَةْ؟


ما تُفيدُ الهَرولة؟


عندما يبقى ضميرُ الشَعبِ حِيَّاً


كفَتيلِ القنبلة..


لن تساوي كل توقيعاتِ أوسْلُو..


خَردلَة!!..


-13-


كم حَلمنا بسلامٍ أخضرٍ..


و هلالٍ أبيضٍ..


و ببحرٍ أزرقٍ.. و قلوع مرسلَة..


و وجدنا فجأة أنفسَنا.. في مزبلَة!!.


-14-


مَنْ تُرى يسألهمْ عن سلام الجبناءْ؟


لا سلام الأقوياء القادرينْ.


من ترى يسألهم


عن سلام البيع بالتقسيطِ..


و التأجير بالتقسيطِ..


و الصَفْقاتِ..


و التجارِ و المستثمرينْ؟.


من ترى يسألهُم


عن سلام الميِّتين؟


أسكتوا الشارعَ


و اغتالوا جميع الأسئلة..


و جميع السائلينْ...


-15-


... و تزوَّجنا بلا حبٍّ..


من الأنثى التي ذاتَ يومٍ أكلت
أولادنا..



مضغتْ أكبادنا..


و أخذناها إلى شهرِ العسلْ..


و سكِرْنا.. و رقصنا..


و استعدنا كلَّ ما نحفظ من شِعر
الغزَلْ..



ثم أنجبنا, لسوء الحظِّ, أولاد
معاقينَ



لهم شكلُ الضفادعْ..


و تشَّردنا على أرصفةِ الحزنِ,


فلا ثمة بَلَدٍ نحضُنُهُ..


أو من وَلَدْ!!


-16-


لم يكن في العرسِ رقصٌ عربي.ٌّ


أو طعامٌ عربي.ٌّ


أو غناءٌ عربي.ٌّ


أو حياء عربي.ٌّ ٌ


فلقد غاب عن الزفَّةِ أولاد البَلَدْ..


-17-


كان نصفُ المَهرِ بالدولارِ..


كان الخاتمُ الماسيُّ بالدولارِ..


كانت أُجرةُ المأذون بالدولارِ..


و الكعكةُ كانتْ هبةً من أمريكا..


و غطاءُ العُرسِ, و الأزهارُ, و
الشمعُ,



و موسيقى المارينزْ..


كلُّها قد صُنِعَتْ في أمريكا!!.


-18-


و انتهى العُرسُ..


و لم تحضَرْ فلسطينُ الفَرحْ.


بل رأتْ صورتها مبثوثةً عبر كلِّ
الأقنية..



و رأت دمعتها تعبرُ أمواجَ المحيطْ..


نحو شيكاغو.. و جيرسي..و ميامي..


و هيَ مثلُ الطائرِ المذبوحِ تصرخْ:


ليسَ هذا الثوبُ ثوبي..


ليس هذا العارُ عاري..


أبداً..يا أمريكا..


أبداً..يا أمريكا..


أبداً..يا أمريكا..



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:52 pm

قصيدة الموت الأخير

هذا هو الحدُّ الأقصى لجُنُوني


ولم أعُدْ أقدر أن أحِبّكِ أكثرْ..


هذا هو المدى الأخيرُ لذراعيّْ


ولم أعُدْ أستطيعُ أن أضُمَّكِ أكثرْ..


هذه أعلى نقطة يمكنني الوصول إليها


على جبال نهديكِ.. المتوّجين بالثلج والذَهَبْ..


ولم يَعُدْ بوسعي أن أتسلَّق أكثرْ..


هذه آخرُ معركةٍ أدخلها..


للوصول إلى نوافير الماء في غرناطهْ


ولم يعد بوسعي أن أقاتلَ أكثرْ..


هذا آخرُ موتٍ.. أموتُه مع امرأهْ


ومن أجل امرأهْ..


ولم يَعُدْ يمكنني أن أموتَ أكثَرْ..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:53 pm

قصيدة الموجز في بلاغة النساء

لو تسكتين . .


لو تسكتين دقيقة . .


لو تسكتين . .


هذا الشريط سمعته ،


وحفظته ،


فتوقفي عن عزفه


من أجل رب العالمين .





أعطي لجسمك فرصة


ليقول أي قصيدة


غزلية يختارها . . .


أو أي بيت شاء


من شعر الحنين .





أعطي لوجهك فرصة


حتى يدوخني بفتنته . .


ويقرأ لي مساء


ما تيسر من كتاب الياسمين . . .





أعطي لشعرك فرصة


ليدور حول الأرض . .


أو حولي . .


ملايين السنين . .





أعطي لعطرك فرصة


حتى يعبر عن مشاعره


بكل شجاعة . .


وتطرف . .


بالعطر مفتاح اليقين .





أعطي لثغرك فرصة


حتى يقدم مشمشا . .


وسفرجلا . .


وسلال ليمون


لكل الجائعين . . .





أعطي لنهدك فرصة


حتى يقدم قيده


ويقود جيش الثائرين . .





أعطي لخصرك فرصة


حتى يثقفني . .


ويصقلني


ويشعرني بأني أنتمي


لحضارة المتحضرين . .


لو تسكتين . . .


لو تسكتين دقيقة ، لو تسكتين


كل اللغات ، سوى الأنوثة ، كذبة


كل البلاغة كذبة .


كل الفصاحة كذبة .


كل الخطابة في سرير الحب ،


وقت ضائع . .


ومهانة للعاشقين . . .





خلي فصاحتك القديمة ، جانبا


كل الكلام الفلسفي . . نسيته


الا كلام الياسمين ! !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:54 pm

قصيدة النقاط على الحُروف
لا تكوني عَصَبيَّهْ!!


لنْ تثيريني بتلك الكلماتِ البربريَّهْ


ناقشيني بهدوءٍ ورويّهْ


من بنا كان غبيّاً؟


يا غبيَّهْ..


إنزعي عنكِ الثيابَ المسرحيّهْ..


وأجيبي..


من بنا كان الجبانا؟.


من هو المسؤولُ عن موتِ هوانا؟.


من بنا قد باع للثاني.. القصورَ الورقيّهْ؟


من هو القاتلُ فينا والضحيّهْ؟.


من تُرى أصبح منَّا بهلوانا..؟


بين يوم وعشيّهْ؟


*


إمْسَحي دمعَ التماسيحِ..


وكوني منطقيّهْ..


أزمةُ الشكّ التي نجتازُها


ليس تُنهيها الحلولُ العاطفيَّهْ..


أنتِ نافقتِ كثيرا...


وتجبّرتِ كثيرا..


ووضعتِ النارَ في كل الجُسُور الذهبيَّهْ


أنتِ منذ البدء ، يا سيّدتي


لم تعيشي الحبَّ يوماً.. كقضيَّهْ


دائماً. كنت على هامشِهِ..


نقطةً حائرةً في أبجديَّهْ..


قشّةً تطفو..


على وجه المياه الساحليَّهْ.


كائناً..


من غير تاريخٍ.. ومن غير هويَّهْ..


لا تكوني عَصَبيَّهْ!


كلُّ ما أرغبُ أن أسألَهُ.


من بنا كان غبيَّاً...


يا غبيَّهْ؟




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ziko
...::| عضو ذهبي |::...
...::| عضو ذهبي |::...


الجنس : ذكر
أنــــا :
مزاجى :
المتصفح المفضل :
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 04/02/2009
عدد الرسائل : 2980

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:56 pm

الله ينور يا احمد
بجد فى غاية الروعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:56 pm

قصيدة الوردة

دخلت اليوم للمقهى . .


وقد صممت أن أنسى علاقتنا


وأدفن معك أحزاني . .


وحين طلبت فنجانا من القهوة


خرجت كوردة بيضاء . .


من أعماق فنجاني ! ! .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 10:57 pm

قصيدة الولادة على سرير أخضر




الولادة على سرير أخضر




يوم ولدتُ في 21 آذار(مارس) 1923 في بيت من بيوت دمشق القديمة, كانت الأرض هي
الأخرى في حالة ولادة.. و كان الربيع يستعد لفتح حقائبه الخضراء.


الأرض و أمي حملتنا
في وقت واحد..و وضعتنا في وقت واحد.


هل كانت مصادفة يا
ترى أن تكون ولادتي هي الفصل الذي تثور فيه الأرض على نفسها, و ترمي فيه الأشجار
كل أثوابها القديمة؟ أم كان مكتوباً عليَ أن أكون كشهر آذر, شهر التغيير و
التحولات؟.


كل الذي أعرفه أنني
يوم ولدتُ, كانت الطبيعة تنفذ إنقلابها على الشتاء.. و تطلب من الحقول و الحشائش و
الأزهار و العصافير أن تؤيدها في إنقلابها..على روتين الأرض.


هذا ما كان يجري في
داخل التراب, أما في خارجه فقد كانت حركة المقاومة ضدّ الإنتداب الفرنسي تمتد من الأرياف
السورية إلى المدن و الأحياء الشعبية. و كان حي (الشاغور), حيث كنا نسكن, معقلاً
من معاقل المقاومة, و كان زعماء هذه الأحياء الدمشقية من تجار و مهنيين, و أصحاب
حوانيت, يمولون الحركة الوطنية, و يقودونها من حوانيتهم و منازلهم.


أبي, توفيق
القباني, كان واحداً من هؤلاء الرجال, و بيتنا واحداً من تلك البيوت.


و يا طالما جلست في
باحة الدار الشرقية الفسيحة, أستمع بشغف طفولي غامر, إلى الزعماء السياسيين السوريين
يقفون في إيوان منزلنا, و يخطبون في ألوف الناس, مطالبين بمقاومة الإحتلال
الفرنسي, و محرضين الشعب على الثورة من أجل الحريّة.


و في بيتنا في حي
(مئذنة الشحم) كانت تعقد الإجتماعات السياسية ضمن أبواب مغلقة, و توضع خطط الإضرابات
و المظاهرات و وسائل المقاومة. و كنا من وراء الأبواب نسترق الهمسات و لا نكاد
نفهم منها شيئاً..


و لم تكن مخيلتي الصغيرة
في تلك الأعوام من الثلاثينيات قادرة على وعي الأشياء بوضوح. و لكنني حين رأيت
عساكر السنغال يدخلون في ساعات الفجر الأولى منزلنا بالبنادق و الحراب و يأخذون
أبي معهم في سيارة مصفحة إلى معتقل (تدمر) الصحراوي..عرفت أن أبي كان يمتهن عملاً
آخر غير صناعة الحلويّات..كان يمتهن صناعة الحريّة.


كان أبي إذن يصنع
الحلوى و يصنع الثورة. و كنت أعجب بهذه الإزدواجية فيه, و أدهش كيف يستطيع أن يجمع
بين الحلاوة و بين الضراوة..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:03 pm

قصيدة إلى أجيرة

بدراهمي !



لا بالحديث الناعم




حطمت عزتك
المنيعة كلها ..
بدراهمي


وبما حملت من النفائس ,
والحرير الحالم





فأطعتني ..


وتبعتني ..


كالقطة
العمياء مؤمنة بكل مزاعمي ..



****


فاذا بصدرك
– ذلك المغرور – ضمن غنائمي



اين
اعتدادك ؟



انت اطوع
في يدي من خاتمي ..



قد كان
ثغرك مرة ..



ربي ..
فأصبح خادمي



آمنت
بالحسن الاجير .. وطأته بدراهمي ..



وركلته ..


وذللته ..


بدمى ,
باطواق كوهم الواهم ..



ذهب ..
وديباج .. واحجار تشع فقاومي !!



اي المواضع
منك .. لم تهطل عليه غنائمي



خيرات صدرك
كلها ..



من بعض ..
بعض مواسمي ..



****


بدراهمي !


باناء طيب
فاغم



ومشيت
كالفار الجبان الى المصير الحاسم



ولهوت فيك
.. فما انتخت شفتاك تحت جرائمي


والارنبان الابيضان .. على
الرخام الهاجم





جبنا ..
فما شعرا بظلم الظالم ..



وانا اصيب
عليهما ..



ناري ..
نار شتائمي ..



ردي ..
فلست أطيق حسنا ..



لا يرد
شتائمي ..



****


مسكينة ..


لم يبق شيء
منك ... منذ استعبدتك دراهمي !!



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:05 pm

قصيدة إلى الأمير الدمشقي توفيق قباني
1


مكسرة كجفون أبيك هي الكلمات..


ومقصوصة ، كجناح أبيك، هي المفردات


فكيف يغني المغني؟


وقد ملأ الدمع كل الدواه..


وماذا سأكتب يا بني؟


وموتك ألغى جميع اللغات..


2


لأي سماء نمد يدينا؟


ولا أحدا في شوارع لندن يبكي علينا..


يهاجمنا الموت من كل صوب..


ويقطعنا مثل صفصافتين


فأذكر، حين أراك، عليا


وتذكر حين تراني ، الحسين


3


أشيلك، يا ولدي ، فوق ظهري


كمئذنة كسرت قطعتين..


وشعرك حقل من القمح تحت المطر..


ورأسك في راحتي وردة دمشقية .. وبقايا قمر


أواجه موتك وحدي..


وأجمع كل ثيابك وحدي


وألثم قمصانك العاطرات..


ورسمك فوق جواز السفر


وأصرخ مثل المجانين وحدي


وكل الوجوه أمامي نحاس


وكل العيون أمامي حجر


فكيف أقاوم سيف الزمان؟


وسيفي انكسر..


4


سأخبركم عن أميري الجميل


سأخبركم عن أميري الجميل


عن الكان مثل المرايا نقاء، ومثل السنابل طولا..


ومثل النخيل..


وكان صديق الخراف الصغيرة، كان صديق العصافير


كان صديق الهديل..


سأخبركم عن بنفسج عينيه..


هل تعرفون زجاج الكنائس؟


هل تعرفون دموع الثريات حين تسيل..


وهل تعرفون نوافير روما؟


وحزن المراكب قبل الرحيل


سأخبركم عنه..


كان كيوسف حسنا.. وكنت أخاف عليه من الذئب


كنت أخاف على شعره الذهبي الطويل


... وأمس أتوا يحملون قميص حبيبي


وقد صبغته دماء الأصيل


فما حيلتي يا قصيدة عمري؟


إذا كنت أنت جميلا..


وحظي جميلا..


5


لماذا الجرائد تغتالني؟


وتشنقني كل يوم بحبل طويل من الذكريات


أحاول أن لا أصدق موتك، كل التقارير كذب،


وكل كلام الأطباء كذب.


وكل الأكاليل فوق ضريحك كذب..


وكل المدامع والحشرجات..


أحاول أن لا أصدق أن الأمير الخرافي توفيق مات..


وأن الجبين المسافر بين الكواكب مات..


وأن الذي كان يقطف من شجر الشمس مات..


وأن الذي كان يخزن ماء البحار بعينيه مات..


فموتك يا ولدي نكتة .. وقد يصبح الموت أقسى النكات


6


أحاول أن لا أصدق . ها أنت تعبر جسر الزمالك،


ها أنت تدخل كالرمح نادي الجزيرة، تلقي على الأصدقاء التحيه،


تمرق مثل الشعاع السماوي بين السحاب وبين المطر..


وها هي شفتك القاهرية، هذا سريرك، هذا مكان


جلوسك، ها هي لوحاتك الرائعات..


وأنت أمامي بدشداشة القطن، تصنع شاي الصباح،


وتسقي الزهور على الشرفات..


أحاول أن لا أصدق عيني..


هنا كتب الطب ما زال فيها بقية أنفاسك الطيبات


وها هو ثوب الطبيب المعلق يحلم بالمجد والأمنيات


فيا نخلة العمر .. كيف أصدق أنك ترحل كالأغنيات


وأن شهادتك الجامعية يوما .. ستصبح صك الوفاه!!


7


أتوفيق..


لو كان للموت طفل، لأدرك ما هو موت البنين


ولو كان للموت عقل..


سألناه كيف يفسر موت البلابل والياسمين


ولو كان للموت قلب .. تردد في ذبح أولادنا الطيبين.


أتوفيق يا ملكي الملامح.. يا قمري الجبين..


صديقات بيروت منتظرات..


رجوعك يا سيد العشق والعاشقين..


فكيف سأكسر أحلامهن؟


وأغرقهن ببحر الذهول


وماذا أقول لهن حبيبات عمرك، ماذا أقول؟


8


أتوفيق ..


إن جسور الزمالك ترقب كل صباح خطاك


وإن الحمام الدمشقي يحمل تحت جناحيه دفء هواك


فيا قرة العين .. كيف وجدت الحياة هناك؟


فهل ستفكر فينا قليلا؟


وترجع في آخر الصيف حتى نراك..


أتوفيق ..


إني جبان أمام رثائك..


فارحم أباك...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:06 pm

قصيدة الى الثلاثينية

دخلت الثلاثين منذ شهور . .


وما زلت أشعر رغم الحوار المثقف ،


أنك بعد . . تخافين مني . .


ألا بد أن يتدخل شيخ القبيلة ،


بيني وبينك . .كي تطمئني ؟


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:07 pm

قصيدة الى امرأة كانت حبيبتى

إنكسر إناء السيراميك الأزرق


الذي كنا نحتفظ به .


وانكسر معه شيء في داخلنا


لا يمكن إلصاقه .


فإنا أعرف ،


وأنت تعرفين ،


أن الأوان الجميلة


لا يمكن إلصاقها .














شاخت كلمات الحب . . يا سيدتي


شاخت الألف .


وشاخت الحاء .


وشاخت الباء .


فقدت تاءات التأنيث بكارتها


ولم تعد نون النسوه


تدر حليبا !! . .





كل شيء
. .



تساقط كالورق اليابس


على أرض مخيلتي .


كل خواتمك .


كل مكاحلك .


كل قبعاتك الصيفية .


كل
صراعاتك الهيبية .



تحولت الى فتافيت خبز


أكلتها العصافير . . .





أخبريني ، يا سيدتي


ماذا يفعل العاشق بزجاج القلب


حين ينكسر ؟


وبالشهوة حين لا تشتهي ؟


وبالصراخ حين لا يصرخ ؟


وبالعشق حين لا يعشق ؟





نحن مختلفان في كل شيء .


أنت متمسكة بموسيقى خلاخيلك . .


وأنا متمسك بموسيقى حريتي .


أنت من حزب الوسط . .


وأنا من حزب المجانين . .


أنت مقيمى في النصوص . .


وأنا مهاجر منها . .


أنت ملتزمة بسلطة القبيلة . .


وأنا ضد جميع السلطات . . .


أنت جزء من التاريخ . .


وأنا لا تاريخ لي . . .





يا التي كنت تملأين الدنيا


وتشغلين الناس .


ماذا فعل بك الزمان ؟


ماذا فعلت بنفسك ؟


كيف تحولت من بطلة شهيرة


الى فتاة كومبارس ؟


ومن رواية كلاسيكية عظيمة . .


الى مقالة صحيفة ؟


ومن عمل تشكيلي


الىالعمل لا شكل له ؟ .


ومن امرأة تشعل الحرائق


الى امرأة تحت الصفر . . .





أيتها الفينيقية . .


التي تاجرت بكل شيء . . .


وخسرت كل شيء . .


لماذا لا تعترفين ؟


بأن ثوارتك كلها


كانت من ورق . . .


ومراكبك كلها


كانت مصنوعة من ورق . . .





إختلفت طموحاتنا ، ياسيدتي


فأنا ذاهب الى يسار القصيدة . .


وأنت ذاهبة الى يمينها . . .


أنا ذاهب بإتجاه البحر . .


وأنت ذاهبة بإتجاه الجاهلية . .


أنا أبحث عن حجر الفلاسفة . .


وأنت تبحثين عن أحجار الزمردة والياقوت . .


أنا أبحث عن عناوين الريح . . .


وأنت تبحثين عن باب المحكمة الشرعية ! ! . .





ماذا حدث يا امرأة ؟


كيف تحولت من امرأة رافضة


الى ثورة مضاد للثورة ؟


ومن فرس متمردة
. .



الى سجادة في قصر أبي لهب ؟ ؟


قضي الأمر . . .


قضي الأمر . . يا سيدتي .


فلم يعد بوسعك أن ترممي


إناء السيراميك الأزرق . .


ولم يعد بوسعك . .


أن تعيدي عقارب الحب الى الوراء . .


ولا أن تعيدني معك الى الوراء . . .


فأنا مجنون من مجانين الحرية . .


وأنت الزوجة الواحدة بعد الألف


من زوجات شهريار ! ! . . .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:09 pm

قصيدة إلى تلميذة

قل لي – ولو كذبا – كلاما ناعما


قد كاد يقتلني بك التمثال


ما زلت في فن المحبة طفلة


بيني وبينك .. ابحر وجبال


لم تستطيعي , بعد , ان تتفهمي


ان الرجا جميعهم اطفال


اني لارفض ان اكون مهرجا


قزما , على كلماته يحتال


فاذا وقفت امام حسنك صامتا


فالصمت في حرم الجمال جمال


كلماتنا في الحب .. تقتل حبنا


ان الحروف حين تقال ..


****


قصص الهوى قد افسدتك .. فكلها


غبوبة .. وخرافة .. وخيال


الحب ليس رواية شرقية


بختامها يتزوج الابطال


لكنه الابحار دون سفينة


وشعورنا ان الوصول محال


هو ان تظل على الاصابع رعشة


وعلى الشفاه المطبقات سؤال


هو جدول الاحزان في اعماقنا


تنمو كروم حولة وغلال ..


هو هذه الازمات تسحقنا معا


فنموت نحن .. وتزهر الامال


هو ان نثور لاي شئ تافه


هو ياسنا .. هو شكلنا القتال


هو هذه الكف التي تغتالنا


ونقبل الكف التي تغتال


****


لا تجرحي التمثال في احساسه


فلكم بكى في صمته تمثال


قد يطلع الحجر الصغير براعما


وتسيل منه جداول وظلال


اني احبك من خلال كآبتي


حسبي .. وحسبك .. ان تظلي دائما


سرا يمزقني .. وليس قتال ..






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:10 pm

قصيدة إلى حبيبتي في رأس السنة

أَنقلُ حبّي لكِ من عامٍ إلى عامْ..


كما ينقل التلميذ فروضه المدرسيّة إلى دفترٍ جديدْ


أنقل صوتَكِ.. ورائحتَكِ.. ورسائلكِ..


ورقمَ هاتفكِ.. وصندوقَ بريدك..


وأعلِّقها في خزانة العام الجديدْ..


وأمنحكِ تذكرةَ إقامة دائمة في قلبي..


2


إنني أحبّكِ..


ولن أترككِ وحدكِ على ورقة 31 ديسمبر أبداً


سأحملكِ على ذراعيّ..


وأتنقَّل بكِ بين الفصول الأربعه..


ففي الشتاء، سأضع على رأسك قبّعةَ صوف حمراءْ..


كي لا تبْردي..


وفي الخريف، سأعطيكِ معطفَ المطر الوحيد


الذي أمتلكه..


كي لا تتبلَّلي..


وفي الربيع..


سأتركك تنامين على الحشائش الطازجه..


وتتناولينَ طعامَ الإفطار..


مع الجنادب والعصافير..


وفي الصيف..


سأشتري لكِ شبكةَ صيدٍ صغيره..


لتصطادي المحارَ..


وطيورَ البحر..


والأسماكَ المجهولةَ العناوينْ...


3


إنني أُحبّكِ..


ولا أريد أن أربطكِ بذاكرة الأفعال الماضيَهْ..


ولا بذاكرة القطارات المسافرهْ..


فأنتِ القطارُ الأخيرُ الذي يسافر ليلاً ونهاراً


فوق شرايين يدي..


أنتِ قطاري الأخير..


وأنا محطَّتكِ الأخيرَهْ..


4


إنني أُحبّكِ..


ولا أريد أن أربطكِ بالماء.. أو الريح


أو بالتاريخ الميلادي أو الهجري..


ولا بحركات المدّ والجزْر..


أو ساعات الخسوف والكسوفْ


لا يهمُّني ما تقوله المراصدْ..


وخطوطُ فناجين القهوَهْ..


فعيناكِ وحدهما هما النُبوءَهْ


وهما المسؤولتانِ عن فَرح هذا العالم...


5


أُحبّكِ..


وأحبُّ أن أربطكِ بزمني.. وبطقسي..


وأجعلكِ نجمةً في مداري..


أريد أن تأخذي شكلَ الكلمةْ..


ومساحةَ الورَقه..


حتى إذا نشرتُ كتاباً.. وقرأه الناس..


عثروا عليكِ، كالوردة في داخلهْ..


أريدُ أن تأخذي شكلَ فمي..


حتى إذا تكلّمتُ..


وجدكِ الناسُ تستحمّينَ في صوتي..


أريدكِ أن تأخذي شكلَ يدي..


حتى إذا وضعتُها على الطاولة..


وجدكِ الناسُ نائمةً في جوفها..


كفراشةٍ في يد طفل..


إنني لا أحترفُ طقوسَ التهنئة..


إنني أحترفُ العشقَ..


وأحترفُكِ..


يتجوّل هو فوق جلدي..


وتتجوّلينَ أنتِ تحت جلدي..


وأما أنا..


فأحمل الشوارعَ والأرصفةَ المغسولة بالمَطَر..


على ظهري.. وأبحثُ عنكِ..


6


لماذا تتآمرين عليَّ مع المَطَرْ؟ ما دمتِ تعرفينْ..


أن كلَّ تاريخي معكِ.. مقترنٌ بسقوط المَطَرْ..


وأن الحساسيّةَ الوحيدة التي تصيبني..


عندما أشمّ رائحةَ نهديكِ..


هي حساسية المَطَرْ..


لماذا تتآمرين عليَّ ؟. ما دمتِ تعرفينْ..


أن الكتابَ الوحيد الذي أقرؤه بعدكِ..


هو كتابُ المَطَر..


7


إنني أُحبّكِ..


هذه هي المهنةُ الوحيدة التي أتقنُها..


ويحسدني عليها أصدقائي.. وأعدائي..


قَبْلَكِ.. كانتِ الشمسُ، والجبالُ، والغاباتُ..


في حالة بطالة..


واللغةُ بحالة بطالة.. والعصافيرُ بحالة بطالة...


فشكراً لأنكِ أدخلتِني المدرسَهْ..


وشكراً.. لأنكِ علَّمتني أبجديةَ العشقْ..


وشكراً .. لأنكِ قبلتِ أن تكوني حبيبتي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:11 pm

قصيدة إلى رداء أصفر





مرحباً يا رداء.. يا صيحة الطيب

وصبحت بالرضا .. يا
رداء


يا مريض الخيوط .. يا
أصفر الهمس

صباحي عليك وردٌ وماء ..

من بدربي رماك ؟ شلال
لونٍ


فطريقي براعمٌ خضراء ..

درت .. واحترت ..
واحتفلت بصدرٍ

مسحته بكفها الكبرياء ..

إنسدل يا طويل .. دس
فوق نهدٍ

زنبقيٍ .. صلى عليه
الضياء..


من شحوبي غزلت ثوباً
أنيقاً


ترتديه عملاقةٌ فرعاء ..

لك ما شئت .. معصمٌ ،
وذراعٌ


ثم نهدٌ .. مخدةٌ بيضاء ..

لك بالخصر رقفةٌ ..
وعلى الردف

انهيارٌ .. وشهقةٌ ..
وارتماء

ووراء الوراء .. ثمة
خيطٌ


أكلت منه حلمةٌ حمقاء ..

هي أعطتك ما تريد ..
فصفق


واسترح يا رداء حيث
تشاء
..

لحظةً .. يا معطر الخيط
.. جاعت

بي للطيب ، شهوةٌ شهاء

أنت نفسي ، ولون خيطك
لوني


وعطوري ، عطورك السوداء

فيك بعض الشتاء .. يا
شاحب الخيط

وكل الفصول عندي شتاء ..

***

يا خريفية الرداء ..
عروقي


تحت أمطار عطرك استجداء ..





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:12 pm

قصيدة الى ساذجة


لا شكَّ .. أنتِ طيبهْ


بسيطة و طيبهْ ..


بساطة الأطفال حين يلعبونْ


و أن عينيكِ هما بحيرتا سكونْ


لكنني ..


أبحثُ يا آبيرة العيونْ


أبحثُ يا فارغة العيونْ


عن الصلاتِ التعبهْ


عن الشِفاهِ المخطئهْ


و أنتِ يا صديقتي


نقية كاللؤلؤهْ


باردة كاللؤلؤهْ


و أنتِ يا سيدتي


من بعدِ هذا كله ، لستِ امرأهْ


هل تسمعينَ يا سيدتي


لستِ امرأهْ ..


و ذاكَ ما يحزنني


لأنني


أبحثُ يا عادية الشفاهْ


أبحثُ يا ميتة الشفاهْ


عن شفة تأكلني


من قبل أن تلمسني


عن أعين ..


أمطارها السوداءُ .. لا تتركني


أرتاح ، لا تتركني


و أنتِ يا ذاتَ العيون المطفأهْ ..


طيبة كاللؤلؤهْ ..


طيبة كالأرنب الوديعْ


كالشمع .. كالألعاب .. كالربيعْ


هامدة كالموتِ .. كالصقيعْ ..


و ذاكَ ما يؤسفني ..


لأنني ..


يا أرنبي الوديعْ ..


أضيق بالربيعْ


و أكرهُ السيرَ على الصقيعْ ..


لأنه يتعبني ..


لأنه يُرهقني


* * *


وددتُ يا سيدتي


لو آنتُ أستطيعْ


حبكِ ياسيدتي .

لو كنتُ أستطيع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:14 pm

قصيدة إلى سمكةٍ قبرصية.. تُدعى تامارا
باسم ليماسُولَ..


شكراً يا تامارا


باسْم هذا الخاتم المشغولِ بالفيروزِ..


شُكْراً يا تامارا


باسْمِ هذا الدفتر المفتوح للضوءِ.. وللشِعْر..


وللعشَّاقِ..


شكراً يا تامارا


باسم أسرابٍ من النَوْرَسِ كانَتْ


تنقر الحنطةَ من ثغركِ..


شكراً يا تامارا


باسم كلِّ القبرصيينَ الذين اكتشفُوا


اللؤلؤَ الأسودَ في عينيْكِ.


شكراً يا تامارا


باسم أحزاني التي ألقيتُها في بحر بيروت.


وأجزائي التي أبحث عنها..


في زوايا الأرضِ ليلاً ونَهَاراً...


ألفُ شكرٍ.. يا تامارا.


*


يا تامارا القبرصيّة:


أيُّها السيفُ الذي يقتلني من قبل أن يُلقي التحيَّة


باسْمِ مقهانا البدائيِّ على البحرِ..


وكُرْسيَّيْنِ مزروعينِ في الرمل..


و (أنطونيو) الذي كان خلالَ الصيف عرَّابَ هوانا.


والذي كان وديعاً مثلَ قط منزليٍّ..


وعريقاً مثل تمثال حكيمٍ من أثينا،


ورقيقاً.. وصديقاً.. عندما يختارُ في الليل لنا


فاكهةَ البحر..


ويوصيكِ بأن ترتشفي (الأوزو)


الذي تشربُه آلهةُ اليونانِ في الحبِّ وفي الحربِ..


ويرجوكِ بأن تستمتعي بمذاقِ (الكالامارْ)


ومَذَاقِ العشق في تلك الجزيرَهْ


باسم آلاف التفاصيل الصغيرَهْ..


ألفُ شكرٍ .. يا تامارا


3


كيف أنسى امرأةً من قبرصٍ..


تُدْعى تامارا..


شَعْرُها تعلكهُ الريحُ..


ونهداها يُقِيمان مع الله حِوارَا..


خرجَتْ من رَغْوَة البحر كعَشْتَارٍ.. وكانتْ


تلبسُ الشمسَ بساقَيْها سِوارَا..


كيفَ أنسى جسداً؟


يقدحُ كالفوسفور في الليل شَرارَا..


كيفَ أنسى حَلْمَةً مجنونةً


مزَّقتْ لحمي، صعوداً..


وانحدارا...


4


إصْهلي.. يا فَرَسَ الماء الجميلَهْ


إصرخي.. يا قطّةَ الليل الجميلَهْ


بلّليني برَذَاذِ الماء والكُحْلِ..


فلولاكِ لكانتْ هذه الأرضُ صَحَارى..


بلّليني.. بالأغاني القبرصيَّهْ


ما تهمُّ الأبجديّاتُ.. فأنتِ الأبجديَّهْ..


يا التي عشتُ إلى جانبها العشقَ.. جُنُوناً


وانتحارا..


يا التي ساحلها الرمليّ يرمي لي..


زُهوراً.. ونبيذاً قبرصياً.. ومَحَارا..


لم يكُنْ حبُّ تامارا..


ذلك الحبّ الروائيّ ، ولكنْ


كانَ عَصْفاً ودمارا.


لم يكُنْ جدولَ ماءٍ


إنما كانَ حُبّاَ صغيراً..


فقد احتلَ بلاداً.. وشعوباً.. وبحارا..


كلُّ أمجادي سرابٌ خادعٌ


ليس من مجدٍ حقيقيٍ..


سوى عينيْ تامارا..


5


تحت سطح الماء.. أحببتُ تامارا..


ورأيتُ السَمتم حذفها الأحمرَ.. والأزرقَ.


والفضيَّ..


فوجئتُ بغاباتٍ من المرجانِ..


داعبتُ كطفلٍ سلحفاةَ البحرِ،


لامستُ النباتات التي تفترسُ الإنسانَ،


حاولتُ انتشالَ السفن الغرقى من القَعْرِ..


ولملمْتُ كنوزاً ليسَ تُحصى..


ونجوماً .. وثمارا..


تحت سطحِ الماءِ.. أعلنتُ زواجي بتامارا.


فإذا بالموج قد صار نبيذاً..


وإذا الأسماكُ أصبحنَ سُكارى..


6


ما الذي يحدثُ تحت الماء في جلد تامارا؟


فهُنا.. الأحمرُ يزدادُ احمرارا..


وهنا .. الأخضرُ يزداد اخضرارا..


وهنا السُرَّةُ تزدادُ أمام الضوءِ..


خوفاً.. وانبهارا..


ما الذي يحدثُ في عقلي.. وفي عقل تامارا؟


سَمَكُ الدولفين يرمي نفسَهُ.


كالمجانين يميناً.. ويسارا..


سَمَكُ الدولفين يدعوني لكي أقفزَ في الماءِ..


وفي مملكة الأسماكِ..


لا أملكُ رأياً أو خيارا..


عَبَثٌ.. أن يُسْأَلَ الإنسانُ عن ماضيه أو حاضرهِ،


عندما يتّخذ البحرُ القرارا...


7


يا تامارا..


أنتِ في قبرضَ كبريتٌ .. وشَمْعٌ


وأنا موسى الذي أوقَدَ تحت الماء نارا.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:15 pm

قصيدة إلى صامتة

.. تكلمي .. تكلمي


أيتها الجميلة الخرساء


فالحب .. مثل الزهرة البيضاء


تكون أحلى .. عندما


.. توضع في إناء


، كالطير في السماء


والأسماك في البحار


. واعتبريني منك يا حبيبتي


.هل بيننا أسرار ؟


أبعد عامين معا؟


.تبقى لنا أسرار


.. تحدثي


عن كل ما يخطر في بالك من أفكار


، عن قطة المنزل


عن آنية الأزهار


عن الصديقات اللواتي


.. زرت في النهار


.. والمسرحيات التي شاهدتها


.. والطقس ، والأسفار


.. تحدثي


عما تحبين من الأشعار


، عن عودة الغيم


وعن رائحة الأمطار


.. تحدثي إلي عن بيروت


.. وحبنا المنقوش


فوق الرمل والمحار


.. فإن أخبارك يا حبيبتي


.. سيدة الأخبار


.. تصرفي حبيبتي


كسائر النساء


.. تكلمي عن أبسط الأشياء


وأصغر الأشياء


، عن ثوبك الجديد


عن قبعة الشتاء


عن الأزاهير التي اشتريتها


(من (شارع الحمراء


، تكلمي ، حبيبتي


عما فعلت اليوم


- أي كتاب - مثلا


قرأت قبل النوم؟


أين قضيت عطلة الأسبوع ؟


وما الذي شاهدت من أفلام ؟


بأي شط كنت تسبحين ؟


هل صرت


لون التبغ والورد ككل عام ؟


.. تحدثي .. تحدثي


من الذي دعاك


هذا السبت للعشاء ؟


بأي ثوب كنت ترقصين ؟


وأي عقد كنت تلبسين ؟


،فكل أنبائك ، يا أميرتي


أميرة الأنباء


.. عادية


تبدو لك الأشياء


.. سطحية


تبدو لك الأشياء


.. لكن ما يهمني


أنت مع الأشياء


.. وأنت في الأشياء


.. وأنت في الأشياء



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ThE FaLcOn
...::| عضو مجتهد |::...
...::| عضو مجتهد |::...
avatar

الجنس : ذكر
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
عدد الرسائل : 319

مُساهمةموضوع: رد: مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))   الإثنين مايو 04, 2009 11:33 pm

قصيدة الى صديقة جديدة

ودعتك الأمس ، و عدت وحدي

مفكراً ببوحك الأخير

كتبت عن عينيك ألف شيءٍ

كتبت بالضوء و بالعبير

كتبت أشياء بدون معنى

جميعها مكتوبة ٌ بنور

من أنت . . من رماك في طريقي ؟

من حرك المياه في جذوري ؟

و كان قلبي قبل أن تلوحي

مقبرةً ميتة الزهور

مشكلتي . . أني لست أدري

حداً لأفكاري و لا شعوري

أضعت تاريخي ، و أنت مثلي

بغير تاريخٍ و لا مصير

محبتي نار ٌ فلا تجني

لا تفتحي نوافذ السعير

أريد أن أقيك من ضلالي

من عالمي المسمم العطور

هذا أنا بكل سيئاتي

بكل ما في الأرض من غرور

كشفت أوراقي فلا تراعي

لن تجدي أطهر من شروري

للحسن ثوراتٌ فلا تهابي

و جربي أختاه أن تثوري

و لتثقي مهما يكن بحبي

فإنه أكبر من كبير




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مكتبة العملاق نزار قبانى (( كل ما كتب...... ))
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
a7lashella :: المنتديات الأدبية :: منتدى الشعر وعذب الكلام-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» سعر روب التخرجGraduatioو الكابات والاوشحة01118689995–01223182572
اليوم في 3:30 pm من طرف jakleen

» السلام لليونيفورم والمفروشات الطبيه وتوريد كل ما يلزم المستشفيات والمراكز الطبية
اليوم في 3:18 pm من طرف ناناجمس

» محلات بيع ملابس المستشفيات_المصانع_الشركات_المطاعم_الامن01223182572
اليوم في 3:06 pm من طرف jakleen

» اسعار اروب التخرجGraduationو الكابات و الاوشحه01003358542–01200561116–0233354889
اليوم في 1:40 pm من طرف jakleen

» زى موحد للمصانع _ افرول _بدلة فنى _ بالطو_ تيشرت _ بنطلون جينز
اليوم في 1:08 pm من طرف ناناجمس

» 01200561116مصنع يونيفورم فنادق,امن,مستشفيات,مطاعمUniforms Company in Egypt
اليوم في 12:44 pm من طرف jakleen

» السلام للتوريدات الزى الموحد للمطاعم والكافيتريا 01223182572
اليوم في 10:23 am من طرف ناناجمس

» يونيفورم المصانع وشركات البترول وشركات الصيانة 01118689995
أمس في 3:39 pm من طرف ناناجمس

» يونيفورم لجميع انواع الملابس وكل ما يخص زى المستشفى (ينيفورم السلام 01118689995)
أمس في 3:20 pm من طرف ناناجمس

» شركة يونيفورم 3A لارواب التخرجGraduationللجامعات و المدارس01003358542–01200561116
أمس في 3:03 pm من طرف jakleen

» افضل ينيفورم فنادق بمصر_ السلام للزى الموحد 0111868995
أمس في 2:28 pm من طرف ناناجمس

» uniformيونيفورم لجميع التخصصات فنادق,مدارس,مطاعم,مستشفيات01223182572-0237490191
أمس في 2:17 pm من طرف jakleen

» شركة يونيفورم 3A لارواب التخرجGraduationللجامعات و المدارس01003358542–01200561116
أمس في 12:48 pm من طرف jakleen

» جاكت طباخ _ بدلةاستيوار_لبس المطاعم (كميات باسعار مناسبة جداا)
أمس في 12:39 pm من طرف ناناجمس

» لبس – ملابس مصانع _ يوينيفورم للمهندسين والفنيين بالمصانع 01223182572
الأحد نوفمبر 19, 2017 3:23 pm من طرف ناناجمس

» نصنيع ملابس التخرجGraduationللجامعات والمدارس(ارواب التخرج_الأوشحة_الكابات)
الأحد نوفمبر 19, 2017 2:56 pm من طرف jakleen

» Uniform الفنادق _يونيفورم السلام 01118689995
الأحد نوفمبر 19, 2017 2:14 pm من طرف ناناجمس

» (السلام)01223182572تصنيع وتوريد الزي الموحد واليونيفورمuniformلجميع المجالات بأقسامها
الأحد نوفمبر 19, 2017 1:29 pm من طرف jakleen

» يونيفورم لجميع انواع الملابس وكل ما يخص زى المستشفى (ينيفورم السلام 01118689995)
الأحد نوفمبر 19, 2017 12:46 pm من طرف ناناجمس

» 01200561116متخصصون في ارواب التخرجGraduationو الكابات والاوشحه
الأحد نوفمبر 19, 2017 12:08 pm من طرف jakleen

الوقت الذى استغرقته بالموقع أحلــى شلة لكل الشلـــــة


الموضوعات المكتوبة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع 


Powered by © ahlamontada ® Version 3.8.6Copyright ©2000 - 2014,
Jelsoft Enterprises Ltd.Search Engine Friendly URLs by © phpBB2 3.5.1
©2014,a7lashella, Inc.